خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

"فى قلب مصر".. سيناء على موعد مع تنمية متكاملة فى 2022.. ضخ استثمارات لشبه الجزيرة بقيمة 275 مليار جنيه.. 4 أنفاق تُقرب الطريق لكنوز "مدينة الفيروز".. ومشروعات تنموية تغير صحراء "أرض المعارك" من التهجير للتعمير

الخميس، 25 أبريل 2019 09:00 م
"فى قلب مصر".. سيناء على موعد مع تنمية متكاملة فى 2022.. ضخ استثمارات لشبه الجزيرة بقيمة 275 مليار جنيه.. 4 أنفاق تُقرب الطريق لكنوز "مدينة الفيروز".. ومشروعات تنموية تغير صحراء "أرض المعارك" من التهجير للتعمير مشروعات تنموية فى سيناء
كتبت- هبة حسام

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

على مدار عهود ماضية منذ تحريرها فى 25 أبريل 1982، كانت تعانى  سيناء من إهمال تنموى امتد على المستويات بدءا من البنية التحتية، وحتى التنمية العمرانية والصناعية والزراعية، ولكن، مؤخراً، وتحديداً فى السنوات الخمس الأخيرة، بدأت الدولة فى وضع مخطط تنموى متكامل لتعمير سيناء، ووضعها على رأس أولويات المشروعات التنموية التى تنوى الحكومة تنفيذها حتى عام 2022.

 

 

تنمية متكاملة...
 

فى عام 2014 أطلقت الدولة، مشروع قومى متكامل لتنمية سيناء على كافة الأصعدة، أمنيا وعسكريا من خلال عمليات القوات المسلحة لتطهير "أرض الفيروز" من الإرهاب، واقتصاديا عن طريق إنشاء المدن الجديدة وتنفيذ مشروعات تنموية متنوعة بين صناعة وتجارة وزراعة، علاوة على، تنفيذ شبكة طرق كبرى تُزيد من ربط شبه جزيرة سيناء بالمحافظات وتقربها من قلب الدولة.

 

سيناء.. أرض الكنوز
 

ولأن سيناء، تعد من أكثر المحافظات والمناطق التى لم تنل القدر المناسب من الاهتمام ، رغم ما تزخر به من كنوز وخيرات وثروات وإمكانيات تنموية، وضعتها الدولة على رأس أولوياتها فى برنامج التنمية المتكامل الذى أعدته لتنمية عدد من المحافظات والأقاليم، حيث تم تخصيص 275 مليار جنيه استثمارات يتم ضخها بسيناء حتى عام 2022.

 

 

أرقام هامة...
 

بحسب البيانات الرسمية الصادرة عن وزارة التخطيط، تتمثل أهم المشروعات الإنمائية بشبه جزيرة سيناء فى المزارع السمكية على التى تم تنفيذها على مساحة 15590 فدان بمحور قناة السويس، وإنشاء البُحيرة الطبيعية بمنطقة القناة، بالإضافة إلى، المنطقة الصناعية ببورسعيد، وإنشاء 10 طرق بإجمالى 1339 كم بتكلفة 26.6 مليار جنيه.

 

كما تشتمل المشروعات على، إنشاء عدد من الوحدات السكنية، وتنفيذ 15 مستشفى ووحدة صحية بتكلفة 1.2 مليار جنيه، تم الانتهاء من تنفيذ 9 مستشفيات منها، وتنفيذ وتطوير 53 مدرسة وجامعة ومعهد وإدارة تعليمية بتكلفة 5.5 مليار جنيه، وتتضمن خطو التنمية بسيناء أيضاً، تنفيذ 5 مشروعات فى مجال الزراعة واستصلاح الأراضى، و 54 مشروعا لإمداد مياه.

 

نمو على كافة الأصعدة...
 

 التنمية والتعمير فى "أرض الفيروز"، لا يقتصر على السابق ذكره فقط، فجهود التنمية التى تبذلها الدولة الآن لتنمية سيناء تستهدف تحقيق نمو متكامل على كافة الأصعدة، لذا اشتمل مخطط التعمير أيضاً على تطوير ورفع كفاءة مطارى العريش وشرم الشيخ، وإنشاء مرسى للصيادين برمانة، وتطوير المنطقة الصناعية وسط سيناء لصناعات الرخام والزجاج، وغيرها من المشروعات.

 

 

ولأن الطرق هى شريان التنمية، وضعت الدولة فى اعتبارها تلك القاعدة فى تنمية سيناء، وبالفعل تم الانتهاء من 4 أنفاق بالإسماعيلية وبورسعيد، تُقرب الطريق لسيناء وتضعها فى قلب البلد، حيث ستساهم تلك الأنفاق والتى تمر أسفل قناة السويس وتربط سيناء بالمحافظات المجاورة لها، فى اختصار مسافة الانتقال لسيناء من ساعة إلى 5 دقائق تقريباً.

 

تمتد التنمية فى سيناء، لكل منطقة ومدينة بها، حيث تعمل الدولة حالياً على استكمال رفع شبكات الكهرباء على الطرق بمدن الطور وأبو رديس ونويبع ودهب وطابا ورفح جنباً إلى جنب مع تنفيذ مشروعات الصرف الصحى المتكامل بمدينة بئر العبد، واستكمال مشروع استصلاح 400 ألف فدان بشمال سيناء.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة