خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

طوابير أمام لجان عين شمس..ونواب: المواطنون حريصون على أداء الواجب الوطنى

السبت، 20 أبريل 2019 11:00 ص
طوابير أمام لجان عين شمس..ونواب: المواطنون حريصون على أداء الواجب الوطنى
كتبت : نورا فخرى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

توافد المواطنين منذ صباح الباكر اليوم السبت، في منطقة عين شمس بمحافظة القاهرة، أمام مقار الانتخابية المخصصة للاستفتاء علي التعديلات الدستورية المقترحة علي دستور 2014، من السيدات والرجال علي حد السواء من الفئات العمرية المختلفة.

وشهدت المقار الانتخابية بمنطقة عين شمس، احتفالات واسعة للمواطنين، والرقص علي الاغاني الوطنية وكذلك الزغاريط، وسط انتشار قوات الأمن التي تؤمن سير العملية الانتخابية،و توفير المناخ الأمن للمواطنين للإدلاء بأصواتهم.

وقال النائب ثروت بخيت عضو مجلس النواب عن دائرة عين شمس، الذي حرص علي تفقد سير عملية الاستفتاء، إنه رصد انتشار الطوابير منذ الساعات الأولي لليوم السبت، حرصاً من المواطنين علي القيام بواجبهم الوطني بالمشاركة في الاستفتاء والأدلاء بأصواتهم، معتبراً أن الشرارة الأولي للمشاركة الفاعلة في الاستفتاء بدأت من مواطنو عين شمس.

من جانبه أشاد النائب محمد الكومي، عضو مجلس النواب عن دائرة عين شمس، الذي تواجد مبكراً مع شباب حزب مستقبل وطن لمتابعة أعمال سير عملية الاستفتاء أمام لجان عين شمس، بحرص المواطنين علي التوافد منذ الباكر للإدلاء بأصواتهم في  الاستفتاء علي التعديلات الدستورية.

كانت الهيئة الوطنية للانتخابات برئاسة المستشار لاشين إبراهيم، ذكرت أن إجمالى عدد اللجان العامة للتصويت على الاستفتاء يبلغ 368 لجنة، وتضم 10878 مركزًا انتخابيا، و13919 لجنة فرعية، تفتح أبوابها على مدار الثلاثة أيام من التاسعة صباحًا وحتى التاسعة مساءً

و يحق التصويت لـ61 مليونا و344 ألفا و503 ناخبين، وتُجرى عملية الاستفتاء على التعديلات الدستورية أيام الجمعة والسبت والأحد 19 و20 و21 أبريل للمصريين فى الخارج، وأيام السبت والأحد والاثنين 20 و21 و22 أبريل للمصريين فى الداخل.

وكان مجلس النواب استغرق أكثر من شهرين فى مناقشة التعديلات الدستورية إعمالا لأحكام المادة 226 من الدستور المتعلقة بإجراءات التعديل، حيث ورد طلب التعديل لمجلس النواب مقدما من أكثر من خمس أعضاء المجلس، وتم مناقشة مبدأ التعديل فى اللجنة العامة، ثم عرض على الجلسة العامة من حيث المبدأ، وأحيل للجنة التشريعية لمناقشته وإجراء حوار مجتمعى بشأنه، ومنها عرضت التعديلات على الجلسة العامة ووافق المجلس عليها نهائيا بأغلبية 531 عضوا، بعد التصويت عليها نداء بالاسم. 

 

PHOTO-2019-04-20-09-42-57
 

 

PHOTO-2019-04-20-09-52-10
 
PHOTO-2019-04-20-09-52-10_1
 
PHOTO-2019-04-20-09-52-11
 
PHOTO-2019-04-20-09-52-13
 
PHOTO-2019-04-20-09-52-13_1
 

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة