خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

خالد الجندى: بكل فخر واعتزاز أنا شيخ السلطان.. سلطانى القانون.. ورئيسى السيسى

السبت، 30 مارس 2019 12:30 ص
خالد الجندى: بكل فخر واعتزاز أنا شيخ السلطان.. سلطانى القانون.. ورئيسى السيسى مداخلة الشيخ خالد الجندى
كتب أحمد عبد الرحمن

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

علّق الشيخ خالد الجندى، عضو المجلس الأعلى للشئون الإسلامية، على تصريحاته "احنا شيوخ السلطان واللى يقول غير كدة شيطان"، بقوله: إننا أعضاء فى تنظيم اسمه جمهورية مصر العربية، وهو تنظيم اجتماعى، موضحا أن هناك شعبا اجتمع على حكومة وقانون وقيادة ونظام وعُرف وانتماء لله ليس فيه شكك.

وأوضح الجندى، خلال مداخلة هاتفية مع عمرو أديب ببرنامج "الحكاية" على فضائية "MBC مصر"، أنه عندما تأتى بعض الجهات التى تحاول أن تزرع أسافين ومصطلحات مشبوهة لتفرق بيننا وقياداتنا وقانوننا فإننا نستخدم الأسلوب المضاد لأسلوبهم، واسمه "مجاراة الخصوم"، لافتا إلى أنه عندما يتحدث شخص عن أنه "ربنا له ولد" فإن القضية بالنسبة للقرآن محسومة، فيقول الله عز وجل: "قُلْ إِنْ كَانَ لِلرَّحْمَنِ وَلَدٌ فَأَنَا أَوَّلُ الْعَابِدِينَ".

 

وتابع: "قالوا عن النبى إنه أُذُن، ورد القرآن "وَمِنْهُمُ الَّذِينَ يُؤْذُونَ النَّبِيَّ وَيَقُولُونَ هُوَ أُذُنٌ قُلْ أُذُنُ خَيْرٍ لَكُمْ يُؤْمِنُ بِاللَّهِ وَيُؤْمِنُ لِلْمُؤْمِنِينَ وَرَحْمَةٌ لِلَّذِينَ آمَنُوا مِنْكُمْ"، مستطرداً: "أنا بتكلم وبكل وضوح لما كان مبارك رئيس للدولة كنا ننادى بعدم الخروج عنه، ولما مرسى مسك الدولة كنا ننادى بعدم الخروج وطاعته، ولما عدلى منصور مسك الدولة كنا ننادى بعدم الخروج وطاعته، ولما السيسى مسك الدولة كنا ننادى بعدم الخروج وطاعته، والغرض الأساسى عندنا عدم تفكك المجتمع".

 

واستطرد: "هل هنسمح لحثالة من المخربين إنهم يفهّمونا إن الانتماء للقيادة السياسية تهمة مخلة بالدين والشرف"، مردفاً: "عندما أقول كلمة سلطان، فإنى أقصد سلطان القانون الذى يخضع له رئيس الجمهورية شخصياً، لا يوجه طاعة مطلقة بعد رسول الله، أنا أبايع رئيس دولتى طبقاً للقانون".

 

وأكد الجندى: "أنا بقول بكل فخر واعتزاز أنا شيخ السلطان، سلطانى القانون، رئيسى الرئيس عبد الفتاح السيسى والذى أدعو الله أن يثبته، وسنوافقه فى كل ما فيه صالح البلاد، وسوف نختلف معه بالقانون إذا كان هناك ما يخالف مصلحة البلاد وهذا ما لم نره ولله الحمد".


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة