خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

النمسا تعلن عن إنشاء مركز لمكافحة التطرف فى البلاد

الأحد، 03 مارس 2019 02:10 م
النمسا تعلن عن إنشاء مركز لمكافحة التطرف فى البلاد رئيس النمسا الكسندر فان دير بيلين
فيينا (أ ش أ)

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أعلنت الحكومة النمساوية عن تأسيس مركز توثيق لمكافحة التطرف وأنشطة الجماعات الإرهابية، وسيتم مع بداية العام المقبل 2020 إصدار القانون اللازم لبدء عمل المركز.

ونقلت وكالة الصحافة النمساوية اليوم الأحد، عن نائب المستشار هاينز كريستيان شتراخه قوله "إن التطرف هو أكبر تهديد لمجتمعنا الحر وإن إنشاء مرصد ضد التطرف هو الخطوة الصحيحة فى الوقت المناسب ".

وأضافت الوكالة أن الحكومة تولى اهتماما للتغيرات فى المجتمع خاصة مع تدفق المهاجرين خلال السنوات الأخيرة، مشيرة إلى دخول العديد من الحركات السياسية والأيدلوجيات الثقافية الجديدة إلى النمسا مما أدى إلى تزايد العنف والاتجاهات الرافضة للديمقراطية الأوروبية.

ولفتت إلى تركيز الحكومة الحالية على التصدى لكل التوجهات الرافضة للديمقراطية وسيادة القانون والتى تدعم ممارسة العنف والإرهاب..مشيرة إلى أن هذا المركز هو نوع من العمل الوقائى حيث يوفر البحوث الأساسية ويحدد المخاطر المجتمعية والسياسية.

وأكدت الوكالة قناعة الحكومة بسرعة التحرك لمواجهة أخطاء شائعة فى التعليم والخطاب الدينى ونشاط الجمعيات وهى تتناقض مع قيم الدولة الأساسية القائمة على الديمقراطية والمساواة بين الرجل والمرأة.

من جهته قال المكتب الاتحادى لحماية الدستور ومكافحة الإرهاب فى النمسا، إنه لايزال هناك حوالى 100 من مقاتلى تنظيم داعش الإرهابى من حاملى الجنسية النمساوية فى سوريا والعراق.

ومن جهته .. قال الباحث فى شؤون الإرهاب توماس شميدينجر - فى تصريح له اليوم الأحد - : "إن الفيديو الذى بثته قناة (أو أر اف)النمساوية المملوكة للدولة حول إلقاء الأكراد القبض على نمساوى ينتمى إلى تنظيم داعش الإرهابى هو صادر عن مصدر موثوق" ..مضيفا أن الشاب النمساوى الذى تم اعتقاله، ينحدر من أصول تركية وجارى التحقق من صحة جنسيته، ويمكن أن يكون أول مقاتل فى تنظيم داعش الإرهابى من النمسا يتم القبض عليه من قبل الوحدات الكردية.

وكانت القناة النمساوية قد بثت على مواقع التواصل الاجتماعى مقطع فيديو لشاب قال أنه من فيينا، وقد ألقى الأكراد القبض عليه فى سوريا.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة