خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

كريم عبد السلام

تفتكروا جبل الإخوان هيتمخض إيه؟

الخميس، 28 مارس 2019 03:00 م

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

جماعة الإخوان جماعة إرهابية لا أكثر ولا اقل ، حتى لو كان للجماعة فروع وشعب وخلايا يقظة ونائمة فى هذا البلد العربى أو ذاك ، وينبغى التعامل معها على هذا الأساس.

جماعة الإخوان جماعة إرهابية محظورة هى وتنظيمها الدولى ، حتى لو كانت صنيعة المخابرات البريطانية وتابعة حاليا للاستخبارات الأمريكية ، ولها صلات بعدة أجهزة أوربية وتتلقى مئات الملايين من الدولارات واليوروهات دعما صريحا لقاء ما تقوم به من أدوار وما تنفذه من مهام ، وينبغى أيضا اليقظة لما خفى منها وحقيقتها كأداة أو مخلب قط فى عالم السياسة وظلاله القذرة.

وجماعة الإخوان ثالثا ، لها حدود فى التأثير داخل وخارج مصر ، فى البلاد الإسلامية وفى المهاجر الغربية ، وكذلك فى الدوائر السياسية والتنفيذية الغربية ، ويجب أن يكون ذلك مفهوما ومدركا من الكافة.

طيب ، لماذا هذه الاحترازات الثلاثة فى مقال محدود بعدد معين من الكلمات ؟ حتى يتحدد الإطار الواجب للتعامل مع أحدث حلقات المسلسل الإخوانى " جلسة استماع فى الكونجرس عن مصر" ، التى دعا إليها وشارك فى تنظيمها جماعة الإخوان من خلال مراكزها الحقوقية ومنظماتها المشهرة فى الولايات المتحدة ، طبعا بالتنسيق مع مجموعة العمل الخاصة بمصر التى لا تتوقف عن إصدار التقارير والأبحاث المعنية بكيفية احتواء القاهرة وعرقلتها باستخدام ملف الحقوق والحريات .

 

المسلسل الإخوانى الجديد ينتمى إلى الكوميديا السوداء ، ويضم مجموعة من الممثلين الهزليين والمناضلين تحت الطلب ، هل تذكرون محمد سلطان ابن القيادى الإخوانى صلاح سلطان الذى اعتاد أبوه إدخاله قاعات المحاكم فى مصر محمولا على نقالة بدعوى إصابته بالشلل الرباعى تارة أو الشلل الرعاش تارة أخرى ، حتى توسط أوباما وطلب الإفراج عنه بعد صدور حكم نهائى عليه ، وذلك بحكم كونه مواطنا أمريكيا يحمل الجنسية خاصة وأنه تنازل عن جنسيته المصرية ؟

محمد سلطان هذا كأى إخوانى ابن إخوانى يدعو ويستعدى الخواجات فى الكونجرس على بلده السابق مصر ،  ويحشد من خلال كيان اسمه المنبر المصرى لحقوق الإنسان - تم تشكيله وإشهاره منذ أيام قليلة لهذا الغرض تحديدا- كل المحسوبين على الجماعة الإرهابية فى الخارج وتنظيمها الدولى ، سواء كانوا مصريين أو عرب أو أفارقة وآسيويين وأوربيين ولاتين ، فالمهم الإخراج ، حتى تبدو الصورة نوعا من الاعتراض على ما يجرى فى مصر من شخصيات مصرية ، ومعهم متعاطفون من جنسيات العالم المختلفة ، ويتفاخر محمد سلطان بأنهم – أى الإخوان – نجحوا فى حشد منتمين لخمسة وثمانين جنسية تدعم المصريين المشاركين فى جلسة الاستماع ، والمقصود هنا أى إخوانى فى جيبه جنسيتين يطلع واحدة الصبح وواحدة بعد الظهر والحسابة بتحسب.

المهم تعالوا لأبطال المسلسل الكوميدى الإخوانجى، خالد أبو النجا الذى يناضل بمؤخرته داخل وخارج مصر ، وعمرو واكد الباحث عن الرضا الأمريكى من أجل فرصة عمل فى هوليوود ، و التافه يوسف حسين الذى فشل بسبب سماجته وثقل دمه على يوتيوب ، والثنائى بهى الدين حسن ومعتز الفجيرى ، وما أدراك ما هو الثنائى المدهش فى البزنس والتجارة الحقوقية وفبركة التقارير تحت الطلب لكل من يدفع .

بهى الدين حسن ومعتز الفجيرى تم استدعاؤهما سابقا لتقديم شهادتهما عن أوضاع حقوق الإنسان أمام البرلمان الأوروبى ببروكسل، وبالفعل قدما أكبر قدر من التضليل والمغالطات والكراهية والتلفيق والأكاذيب الصريحة المختلطة بالمواقف السياسية المسبقة ، ولكم أن تسألوا ببراءة عمن نصب حسن وتابعه الفجيرى شاهدين عن حالة حقوق الإنسان فى مصر أمام البرلمان الأوروبى والكونجرس الأمريكى وبرلمان الواق الواق ومجلس شورى المجاهدين فى كابول ومصطبة محاسن فى السوق الكبير؟

الإجابة ،  لأن بهى الدين حسن وتابعه الفجيرى تم تدريبهما منذ عقود على القيام بدور يهوذا فى الوقت الذى تريده الأجهزة الغربية، وفتحت عليهما أنهار الدولارات حتى استطاعا أن يحولا جمعيات حقوق الإنسان إلى دكاكين وظيفتها جمع المعلومات وتصديرها إلى من يدفع أكثر، كما كانا أول من حول مسار الجمعيات الأهلية إلى شركات تابعة لوزارة الاستثمار حتى تتهرب من ضوابط قانون الجمعيات وعملية تنظيم الحصول على تمويلات من الخارج 

إذن ، هل تعتقدون أن مسلسل الإخوان الكوميدى فى الكونجرس سيحقق مشاهدة ؟ أو هل تعتقدون أن جبل الجماعة سيتمخض عما يستحق الالتفات إليه؟ بالطبع لا ، ولكنها "لقطة" تصنعها جماعة الإخوان مثل صفارة  التافه معتز مطر او شائعة طالبة الأزهر أو كذبة تسميم رغيف العيش أو جلسة الاستماع السابقة أمام البرلمان الأوربى ، شو إعلامى لزوم التشنيع والتحريض ضد مصر ، أصبح محفوظا من طول ما تتابعت حلقاته على مدى السنوات الست الماضية

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

التعليقات 1

عدد الردود 0

بواسطة:

ميدوو

انت استاذ

انجزت واوفيت ..مقال اكثر من رائع

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة