خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

الرجالة لبسوه الأول والستات قلدتهم للمساواة.. اعرف قصة الكعب العالى

السبت، 02 مارس 2019 06:00 م
الرجالة لبسوه الأول والستات قلدتهم للمساواة.. اعرف قصة الكعب العالى الملك الفرنسى لويس الرابع عشر فى الكعب
كتبت سها مجدى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

يحرص كثير من السيدات على ارتدائه رغم الألم الجسدى الذى يتسبب فيه لأغلبهن، فأصبح رمزا من رموز إبراز الأنوثة بشكل كبير حول العالم، ليتحول إلى "أيقونة" للأناقة والجمال تبحث المرأة عن أشكاله وتصميماته المختلفة، التى تتناسب معها ومع إطلالتها للظهور فى أجمل صورة، إنه الحذاء ذو الكعب العالى، أو "الهيلز" كما تطلق عليه بعض الفتيات، ومن خلال هذا الموضع نقدم لكم تاريخ ظهور أحذية الكعب العالى التى كانت مخصصة فى البداية للرجال على عكس المتوقع، وذلك نقلًا عن موقع "Today found out".

 

بداية الكعب العالى:

الكعب العالى قديمًا
الكعب العالى قديمًا

يعود اختراع الكعب العالى وبدء ارتدائه إلى القرن التاسع، حيث ارتداه لأول مرة الخيالة فى الجيش الفارسى، وذلك لتثبيت أقدامهم فى سرج الحصان عند ركوبه وعدم وقوعهم من فوقه، كما أنه كان من العوامل المهمة فى تثبيتهم أثناء الرمى.

 

انتقال ارتداء الكعب فى أوروبا:

ظلت عادة ارتداء الكعب المرتفع متواجدة فى الأوساط الفارسية لفترات طويلة، حتى جاء اليوم الذى زار فيه مجموعة من الدبلوماسيين أوروبا لمناقشة بعض الشئون العسكرية، وخلال هذه الزيارة لوحظ ارتداء الدبلوماسيين للكعب المرتفع، وبدأ حينها ارتداؤه فى الوسط الأوروبى، ومع الوقت انتشر بين الرجال بسبب الراحة التى شعر بها كل من قرر تجربة الأمر من خلال اختيار حذاء مرتفع قليلًا.

الكعب العالى قديمًا1
الكعب العالى قديمًا

الكعب العالى حذاء النبلاء:

لاحظ ملوك ونبلاء أوروبا أن عامة الشعب بدأوا فى ارتداء حذاء بكب مرتفع قليلًا عما اعتادوا عليه، ما دفعهم لزيادة ارتفاع كعوب أحذيتهم حتى يسهل التمييز بين النبلاء والعامة فى أوروبا، ومن هنا جاء السبب الآخر الذى دفع الرجال للبس الكعب وهو للدلالة على النبل.

وفى إحدى القصص التى تؤرخ لارتداء الرجال لـ"الهيلز" يقال إن الملك الفرنسى "لويس الرابع عشر" قام بتصميم كعب وصل طوله 10 سم من أجل أن يبدو طويلًا فى مجتمعه.

 

ارتداء النساء للكعب العالى للمساوة مع الرجل:

56

كان للتحول الذى حدث بإجبار الرجال على التخلى عن ارتداء الكعب العالى واعتباره جزءا أصيل من ملابس النساء قصة مختلفة تعود للقرن السابع عشر، وذلك حيث حاولت النساء البحث عن طريقة للمساواةمع الرجال، وبدأت حركة التنوير التى جعلت المرأة فى ذلك الحين تقص شعرها وتدخن التبغ وتقوم ببعض النشاطات التى يقوم بها الرجال.

وما إن جاء القرن الثامن عشر حتى بدأ الرجال فى ترك فكرة ارتداء الكعب العالى، بسبب انتشاره الكبير بين النساء، وذلك فى محاولة من الذكور للتميز عن النساء، وقد بدأوا يتجهون للملابس الأكثر عملية حتى تتناسب مع عملهم اليومى، وبعد فترة من الزمن بدأت النساء بترك فكرة الكعب العالى لعدم راحتهن أثناء المشى به لمسافات طويلة، وقد بدأت حركة ارتدائه متذبذبة بحيث تزيد وتقل حتى ثمانينيات القرن الماضى حين عادت فكرة "الهيلز" مرة أخرى للنساء، وتم اعتبارها جزءا من الموضة.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة