خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة
عفوا.. لا يوجد مباريات اليوم

مينا سمير يكتب: تعلم أن تواجه مخاوفك

الجمعة، 22 فبراير 2019 08:00 م
مينا سمير يكتب: تعلم أن تواجه مخاوفك الخوف

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

كثيراً ما ننوى فعل شىء ثم نقوم بإلغائه أو تأجيله بسبب الشبح الذى يطاردنا جميعاً، والذى لا نستطيع السيطرة عليه، لكن ترى ما هو هذا الشبح الذى يقف حائلاً بين الشخص وطريق نجاحه بل ويعوقه أحياناً عن اكتشاف منجم الذهب الموجود لديه، وهذا المنجم هو أحلامه التى يرسمها فى خياله حتى تتحول إلى وقائع ملموسة.

 

إن الشعور بالخوف أمر حقيقى لكن الخوف نفسه شىء مختلق، أى نحن لا نكتفى بشعورنا بالخوف ولكننا نحاول تنمية هذا الشعور بداخل الآخرين، فكم من مرة نجد شخصاً يأتى ويقول لنا إنه سوف يغير مجال عمله وهنا بدلاً من تشجيعه على المضى قدماً فى سبيل تحقيق ما يحلم به، نجد من يقول له انتبه هذا ليس طريقك أو إذا اتبعت هذا الطريق لن تنجح واستمر فى ما تفعل بدلاً من تجربة شىء جديد، ولكننا سوف نسلط الضوء فى هذه المقالة على خطوات فعالة لمواجهة مخاوفنا.

 

أولاً: لمقاومة الخوف الموجود بداخلنا علينا أن نعتبر هذا الخوف كما لو كان شيئا تجاوزه بالفعل، فمثلاً إذا تعرضنا للخوف فى الماضى فعلينا أن ننظر إلى نفس الموقف الآن هل ما زلنا نشعر بالخوف؟ هل نستطيع تذكر هذا الموقف، علينا اتباع هذا دائماً فبنهاية الخوف الذى تعرضت له فى موقف ما فى الماضى ينتهى معك أيضاً فى الحاضر ولا تستطيع تذكره فى المستقبل.

 

ثانياً :تغيير اتجاه الخوف كيف؟ فمثلاً عندما تشعر بالخوف من شيء ما اجلس بهدوء وابدأ تصفية ذهنك وفكر ما هو الشىء الذى يخيفك الآن وقم بتحليله ثم تقسيمه حتى تستطيع معرفة أسباب مخاوفك بالتحديد ثم غير اتجاه خوفك، بمعنى بدلاً من أن يكون شبحاً يدمر حياتك ويقلبها رأساً على عقب اجعله يعمل فى صالح تفكيرك.

 

ثالثاً: عش اللحظة هل تنتابك فى هذه اللحظة أية مخاوف؟ هل حدث شىء فعلى يستدعى شعورك بالخوف أم أنك تجعل خوفك يتحكم فى تفكيرك ويجعلك تصاب باختناق.

 

اعِلم أنك عندما تشعر بالخوف فإنك تستنفذ طاقتك التى تلزمك حتى تتحرك وتنجز مهمة معينة فتعلم استثمار طاقتك بطرد المخاوف التى تلازم تفكيرك.

 

رابعاً: ابتعد عن المماطلة والتسويف فكثيراً ما نتخذ قراراً بعمل شيء ما ثم نقول لم يأتى الوقت لفعل هذا الشىء ثم نظل نماطل إلى أن ينقضى الوقت ونجد أنفسنا لم نفعل شيئا.

 

خامساً: ابتعد عن ما يزعج تفكيرك فحاول فى كل ليلة قبل ان تخلد إلى النوم أن تستلقى على فراشك طارداً من عقلك الأشياء المزعجة لتفكيرك ويفضل ممارسة رياضة التأمل أو ما تسمى باليوجا.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة