خالد صلاح

الابن ولا أبوه.. من أفضل فى الكرة المصرية؟

السبت، 07 ديسمبر 2019 07:30 ص
الابن ولا أبوه.. من أفضل فى الكرة المصرية؟ الننى ووالده
كتبت ياسمين يحيى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

شهدت السنوات الماضة انتشار ظاهرة تواجد أبناء نجوم الكرة فى الملاعب المصرية، فمنهم من تألق وتفوق على والده  ومنهم من لم يرق لمستوى والده، وفى ظل هذه الظاهرة نطرح سؤالا هو من الأفضل؟ الابن أم الأب؟.

هذا ما يجيب عنه التقرير التالى..

ناصر الننى ومحمدالننى

تألق محمد الننى لاعب ناشئى الأهلى والمقاولون السابق فى رحلته الاحترافية، حيث لعب فى بازل السويسرى ومنه إلى أرسنال الإنجليزى وبشكتاش التركى حتى أصبح من القوام الأساسى للمنتخب الوطنى.

فى المقابل نجد والده ناصر الننى أحد نجوم المحلة القدامى، وكان كابتن الفريق لمدة 10 سنوات بالقسم الثانى، وصعد معهم للدورى الممتاز، وعمل فترة داخل النادى بعد الاعتزال.

إكرامى وشريف

إكرامى الشحات، أو "وحش أفريقيا" كما أطلق عليه فى النادى الأهلى نظرا لتألقه وقدرته فى حراسة عرين القلعة الحمراء، حيث حقق الكثير من البطولات، وشارك فى أكثر من 300 مباراة مع الأهلى ليحطم الرقم القياسى الذي كان يحتفظ به حارس الأهلى القديم عادل هيكل الذي لعب 14 عاما متتالية وبات من أكثر حراس المرمى مشاركة مع الفريق الأول بالأهلى، ووصل عدد بطولاته في الفوز ببطولة الدورى 10 مرات وبطولة الكأس 5 مرات وبطولة أفريقيا للأندية أبطال الكأس 3 مرات وأبطال الدورى مرة واحدة.

أما نجله شريف فعلى الرغم من وجوده فى حراسة مرمى الأهلى ومشاركته فى تحقيق 17 بطولة، إلا أنه لم ينل نفس شهرة والده، وقد تكون شهرة وبطاقة تعارفه مع الجماهير من خلال وحش أفريقيا الكبير إكرامى الشحات.

 

ياسر ريان وأحمد

بدأ ياسر ريان مسيرته الكروية فى نادى المنصورة، وانتقل منه إلى الأهلى ظل به 10 مواسم، ومنه إلى إنبى، وشارك مع المنتخب فى دورة الألعاب الأولمبية 1992.

فيما يخص ابنه أحمد فتألق خلال فترة قصيرة، إلا أن بدايته حتى الآن تبشر بمولد نجم كبير فى عالم الكرة، حيث بدأ المسيرة فى ناشئى النادى الأهلى وانتقل منه إلى الجونة ، ونظرا لتألقه فى الملاعب فتم ضمه للمنتخب الأولمبى ، وشارك فى أمم أفريقيا للشباب تحت 23 سنة، والتى توج بها الفراعنة.

غانم سلطان وأحمد

تٌعد مسيرة غانم سلطان ونجله، أحد نجوم نادى الزمالك، متشابهة إلى حد كبير، حيث إن غانم الأب كان فى صفوف ناشئى الزمالك، وتدرج حتى وصل الفريق الأول، وبعد الاعتزال عمل فى قطاع الناشئين وقطاع الكرة بالقلعة البيضاء.

وكذلك أحمد غانم فبدأ فى الزمالك وخاض تجربة احتراف فى أذربيجان وبولندا ، و بعد الاعتزال عمل مدربا فى قطر ، و لكنه عاد منذ عامين وعمل فى قطاع الناشئين بالزمالك.

مد منصور
احمد منصور

 

أيمن منصور وأحمد

كان أيمن منصور أحد لاعبى فريق الزمالك فترة التسعينيات، وسجل هدفا تاريخيا فى النادى الأهلى ببطولة كأس السوبر الافريقى، ومنح الزمالك لقب بطل أفريقيا 1994، كما أنه صاحب أسرع هدف فى تاريخ بطولات كأس الأمم الأفريقية منذ نشأتها عام 1957 والذى أحرزه بعد 19 ثانية من بداية مباراة مصر والجابون بالمجموعة الثالثة لبطولة كأس الأمم الأفريقية فى تونس عام 1994.

وبالانتقال إلى نجله أحمد، فبدأ فى فريق الزمالك، وانتقل إلى الجيش، ثم الداخلية، والمصرى، ومنه الى بيراميدز ، ورصيده من المباريات حتى الآن 109 مباريات، بالإضافة إلى مشاركته مع الفراعنة فى 4 مباريات، لكنه حتى الآن لم يحقق اى بطولة.

محمد سلامة إينو ومعتز

كان إينو احمد نجوم النادى المصرى وشارك مع المنتخب فى دورة البحر المتوسط، وبطولة الأمم الأفريقية 1986، ولم يسجل فى مسيرته سوى 24 هدفا، جعلته فى المركز التاسع فى قائمة هدافى النادى المصرى.

وبالنسبة لإينو الصغير بدأ فى ناشئين الزمالك وتم تصعيه للفريق الاول ، لمدة 5 سنوات ، ومنه انتقل الى النادى الاهلى ، و لم يصل رصيده فى مشوراه سوى 13 هدفا فقط ، الا انه اصبح المدفعجى فى الكرة المصرية ، ونال شهرة اكثر من والده

محمود جابر وعمر

يعرف الجميع أن محمود جابر هو احد نجوم الاسماعيلى ، وتولى تدريب الفريق أكثر من مرة، لكن ما لا يعرفه الكثير أنه والد عمر جابر، لاعب الزمالك والمنتخب والذى احترف فى بازل ولوس أنجلوس، ويلعب حاليا لفريق بيراميدز ، و حقق فى مسيرته 6 بطولات منها بدولة دورى و 3 كأس، وبطولتين فى الدورى السويسرى.

شديد قناوى وأحمد

شديد قناوى نجم المنيا السابق الذى كان يمثل عقدة للقطبين الكبيرين الأهلي والزمالك، حتى جاء الدور على نجله ليعود باسم العائلة لعالم الأضواء والشهرة ويحقق البطولات مع القلعة الحمراء قبل رحيله ،  فبعد ثلاثة مواسم مع الأهلي، قرر النادى الاستغناء عنه فى يوليو 2014، لينتقل بعدها لصفوف طلائع الجيش، قبل أن يرحل إلى نادى أسوان فى أغسطس 2016 لمدة موسم واحد فى صفقة انتقال حر، وقرر مع بداية الموسم الحالى إنهاء تجربته مع أسوان بعد هبوطه للقسم الثانى والانتقال لصفوف الإنتاج الحربى ليواصل الرحلة بإصرار وتحدٍ.

9- حمادة إمام وحازم

مسيرة ناجحة على مستوى الابن والابن، ولقب حمادة إمام نجم الزمالك السابق بـ"الثعلب"، نظرا لمراوغاته الساحرة بالملعب، وكذلك قدرته على المرور بالكرة بين أكبر عدد من اللاعبين، وتدرج فى المناصب حتى تولى نائب رئيس اتحاد الكرة، وعضو مجلس إدارة الزمالك، وحقق مع الفريق بطولة الدورى 3 مرات، والكأس مرتين.

وفيما يخص حازم إمام نجله، فأطلق عليه "الإمبراطور"، هو أحد نجوم نادى الزمالك، وحقق الكثير من البطولات مع ناديه، حتى تولى منصب عضو مجلس ادارة اتحاد الكرة، وعضو مجلس ادارة نادى الزمالك، وكذلك اللجنة الأولمبية.

10 حسن شحاتة وكريم

المعلم حسن شحاتة أحد نجوم الزمالك فى العصر الذهبى، حقق الكثير من البطولات فى مسيرته كلاعب، وبعد الاعتزال من خلال عمله مدرباً حقق مع المقاولون بطولة السوبر، ومع المنتخب 3 بطولات أفريقية على التوالى.

وبالنسبة لـ"كريم" فبدأ فى نادى الزمالك ومنه إلى المقاولون العرب، وبعد الاعتزال شغل منصب عضو مجلس إدارة نادى الزمالك، واتجه للعمل فى الإعلام، ومديرا للكرة فىنادى نجوم المستقبل، ومن بعده نادى الترسانة، ليتفوق الأب على الابن ويظل شحاتة هو المعلم الأكبر.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة