خالد صلاح

القارئ أحمد توفيق يكتب: إضاءات إدارية خطوات الإدارة الناجحة

الإثنين، 02 ديسمبر 2019 06:00 م
القارئ أحمد توفيق يكتب: إضاءات إدارية خطوات الإدارة الناجحة اجتماع - صورة أرشيفية

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

يُمكن تبسيط خطوات الإدارة الناجحة باتباع الخطوات الخمس الآتية:

*التخطيط:

ينصح بوضع خطة استراتيجية للمدى الطويل وميزانية سنوية للمدى القصير، كما يجب أن يشتمل التخطيط أيضاً على تطوير نظام قياس الأداء، حيث ينبغي أن يكون وضع الخطط الاستراتيجية والغايات والأهداف نقطة انطلاق لقياس جهود أداء البرنامج، ويُشار إلى أن التخطيط عبارة عن عملية مستمرة تشتمل على إجراء التعديلات لتحقيق الأهداف والغايات.

*السياسات والإجراءات الجيدة:

حيث إنّ التنفيذ اليومي للسياسات المكتوبة يوفر للموظفين الإرشادات ويحدد ممارسات البرنامج المقبولة، فالإجراءات تُساعد على تفعيل السياسات وإعطاء التوجيهات مما يساعد على اتخاذ القرارات التقديرية ضمن حدود السياسات الموضوعة .

*إدارة البيانات:

يُمكن استخدام بيانات الإدخال والإخراج، وبيانات النتائج لتقييم الأداء، حيث تحدّد بيانات المدخلات الموارد الخاصة بالمشروع مثل الموظفين، والمعدات، والتمويل، وتعرض بيانات المخرجات ما تم إنتاجه باستخدام هذه الموارد، وتساعد على تقييم تحقيق الأهداف قصيرة المدى .

*إدارة الموارد البشرية:

يُعتبر الموظفين أهم مورد في العملية الإدارية، لذا يجب الاهتمام بتطوير السياسات والإجراءات اللازمة لإدارة الموارد البشرية.

* تقييم وسائل قياس الأداء:

يعدّ استخدام البيانات لقياس نجاح العمل في تحقيق أهدافه هو أفضل الممارسات المركزية في مرحلة التقييم لدورة التحكم في الإدارة، حيث يجب أن تكون البيانات كافيةً وموثوقاً بها.

مهارات الإدارة الناجحة :

يجب أن يتمتع المدير بعدد من المهارات الإدارية لتحقيق الإدارة الناجحة، ومنها ما يأتي:

*التواصل:

يمثّل المدير حلقة الوصل بين موظفي الشركة، وأقسامها ، لذا يجب عليه إتقان التواصل بواسطة المهارات الكتابية، واللفظية، والسماعية .

*حل المشاكل واتخاذ القرارات:

يتم تكليف المدير بتحديد المشكلات وحلها بشكل يومي لضمان عدم تكرارها، والتأكد من إنتاجية الفريق وسير العمل بسلاسة.

*الوعي التجاري:

هو إدراك مهمة وأهداف المنظمة وامتلاك المعرفة بالبيئة الخارجية التى تؤثر على العمل والقدرة على تحقيق إدارةٍ ناجحةٍ .

 

صفات المدير الناجح :

تعتمد الإدارة الناجحة بشكل كبير على المدير الناجح، والذي يتمتع بعدّة صفات، من أهمها ما يأتي:

 

* التواضع:

 

يمكن للمدير الناجح إظهار الثقة، والحفاظ على موقعه القيادي دون انحراف بسيط عن طريق النجاح

 

*لغة الجسد الإيجابية:

 

من المعروف أن لغة الجسد تُفهم أكثر من الكلمات لذا يمكن للمدير أن يعطي الموظفين الثقة بالنفس عن طريق توزيع الإيماءات أو الابتسامات التي توحي للموظف بأنه على الطريق الصحيح، و ممكن أن يقضي على الإبداع والروح المعنوية للموظفين إذا أهمل هذا الأمر.

 

* احترام وقت الآخرين:

 

يكون المدير عادةً مشغولاً بمهام الفريق والشركة لذا على المدير الناجح أن يقوم بتوصيل النزاهة، وكسب الاحترام، والثقة من خلال الالتزام بالمواعيد، وإنهاء الاجتماعات في الوقت المحدد، مما يشكّل قدوةً للموظفين في كيفية احترام الوقت.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة