خالد صلاح

زى النهاردة.. وفاة رئيس تحرير "النهار" اللبنانية جبران توينى بانفجار سيارة

الخميس، 12 ديسمبر 2019 12:00 ص
زى النهاردة.. وفاة رئيس تحرير "النهار" اللبنانية جبران توينى بانفجار سيارة توينى
كتب- هاشم الفخرانى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

فى 12 ديسمبر من عام 2005 لقى النائب والإعلامي اللبناني جبران تويني مصرعه في انفجار هز المنطقة الصناعية إحدى ضواحي بيروت الشرقية.

وتسببت سيارة مفخخة في الانفجار الذي وقع في منطقة المكلس القريبة من مكاتب لجنة الأمم المتحدة المسؤولة عن التحقيق في قضية اغتيال رئيس الوزراء اللبناني الأسبق رفيق الحريري.

وحينها اتهم وليد جنبلاط دمشق باغتيال جبران تويني الذي كان من أشد منتقدي سوريا، والداعين لخروجها من لبنان، موضحاً أن "رسالة الأسد وصلت" في إشارة لتصريحات الرئيس السوري بشار الأسد قبل الانفجار إن فرض حصار على سوريا سيزعزع استقرار المنطقة بأكملها.

وكان جبران تويني من بين أبرز الأصوات اللبنانية المعارضة للهيمنة السورية علي لبنان، حيث وظف موقعه كرئيس تحرير لجريدة النهار للدعوة لإنهاء الهيمنة السورية ، بل  كان من أول الشخصيات الإعلامية التي جازفت بمجاهرته بالرأي في عام 2000 عقب انسحاب إسرائيل من جنوب لبنان بعد 18 عاماً من الاحتلال، ووجه رسالة في خطاب مفتوح إلى نجل الرئيس السوري بشار الأسد وقال فيها "لابد أن تدرك أن الكثير من اللبنانيين غير مرتاحين للسياسات السورية في لبنان".

 

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة