خالد صلاح

السيسي بمنتدى أسوان: 30 مليونا خرجوا فى ثورة يونيو والجيش تحرك دعما لإرادة الشعب.. المرأة أقل فسادا وأكثر مسؤولية وكفاءة.. ساعدت الدولة المصرية فى تمرير الإصلاح الاقتصادى.. ولن أوقع على قانون لا ينصفها

الخميس، 12 ديسمبر 2019 12:20 م
السيسي بمنتدى أسوان: 30 مليونا خرجوا فى ثورة يونيو والجيش تحرك دعما لإرادة الشعب.. المرأة أقل فسادا وأكثر مسؤولية وكفاءة.. ساعدت الدولة المصرية فى تمرير الإصلاح الاقتصادى.. ولن أوقع على قانون لا ينصفها الرئيس السيسى
كتب سمير حسنى - محمد عبد العظيم - محمد شرقاوى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أكد الرئيس عبدالفتاح السيسي، أن المرأة أقل فسادا وأكثر مسؤولية وكفاءة وانتظاما حال تعيينها فى الحكومة أو المحافظة.

 

وقال الرئيس السيسي خلال فعاليات اليوم الثانى بمنتدى أسوان للسلام والتنمية: "فى كل مرة يتم تعيين مسؤولة فى الحكومة والمحافظة وفى أى مهمة تكون المرأة هى الأكثر مسؤولية هى الأكثر كفاءة وانتظاما وأقل فسادا".

وأضاف الرئيس :"فرصة ليكم أنكم تشوفوا تجربة حقيقية عشناها فى مصر وبنقولها ونقدمها للناس علشان تستفيد منها ومتفقدش الفرصة، وتقدمها بجانب الرجل فرصة مش حاجة تانية.. خدوا لبلادكم الفرصة".

قال الرئيس عبد الفتاح السيسى، إنه يتابع عن كثب الجدل الدائر في مجلس النواب وعبر الإعلام حول قانون الأحوال الشخصية، مؤكداً أنه يتفهم الآراء المتخوفة من إقرار القانون.

 

وقال الرئيس إنه لن يوقع علي قانون لا يكون منصفاً وعادلاً،  مضيفاً:" اقول للرجال كونوا رجالاً، وانحنوا تقديرا واحترام للمرأة والرسول صلى الله عليه وسلم قال استوصوا بالنساء خيراً"

 

وقال الرئيس عبد الفتاح السيسى، إن المرأة المصرية ساعدت الدولة المصرية فى تمرير أصعب قرار اقتصادى (الإصلاح الاقتصادى) وعملت على التعايش مع الوضع فى بيتها وحياتها وتكييف أسرتها عليه، وهو ما جنب الدولة الكثير من التحديات.

 

 

ووجه الرئيس السيسي، خلال فعاليات منتدي أسوان للسلام والتنمية المنعقد بمدينة أسوان، حديثه لسيدات مصر، قائلاً: "أنتن تتقدمن الصفوف وتحصلن علي حقوقن، التى هى حقكن وليست منحة"، وقال إنه لولا المرأة في العالم ما وجدت الإنسانية".

وداعب الرئيس السيسي مسئولي الدولة بقوله: "أنا ممكن أقول كلام قد لا يرقي إلي بعض الرجال، المرأة المصرية ما وجدت في عمل إداري أو منصب حكومي بالدولة إلا وكان أداؤها ممتازاً وتتغلب علي بعض الرجال أيضاً ".

وأكد الرئيس عبد الفتاح السيسى أن المرأة المصرية خرجت بالملايين فى ثورة 30 يونيو من أجل رفض من وصلوا للحكم وقتها رغم أنهم حصلوا عليه بالانتخابات، لكن المرأة المصرية وجدت أن الوضع مختلف بعد وصولهم للحكم، وأن هذا التوجه سوف يؤدى إلى ضياع الدولة المصرية، لذلك خرجت من أجل الحفاظ على الهوية المصرية بالملايين، والعالم لم يشاهد هذا الأمر.

 

 

وأضاف الرئيس عبد الفتاح السيسى، أن ثورة الشعب فى 30 يونيو خرج فيها أكثر من 30 مليون مواطن من أجل التغيير، متابعا "لما بتكلم عن دور المرأة فى مصر بتكلم بتقدير واحترام واعتزاز".

وأكد الرئيس عبد الفتاح السيسى أن الجيش تحرك فى ثورة 30 يونيو للحفاظ على إدراة المصريين للتغيير، متابعا أن المرأة المصرية هى من استدعت نفسها للمشاركة، متابعا: "يوم 24 يوليو 2013.. بعد شهر من خروج المصريين فى ثورة 30 يونيو والوضع فى مصر كان مضطرب جدا.. وكانت هناك محاولة إظهار ما حدث فى 3 يوليو 2013 كان تغيير بالقوة".

 

وأوضح الرئيس السيسى، أنه طالب فى يوم 24 يوليو بخروج المصريين يوم جمعة التفويض من أجل مكافحة الإرهاب والعنف المحتمل، مؤكدا أن المرأة المصرية خرجت بأولادها للمشاركة رغم أن هذا اليوم كان فى شهر رمضان، موضحا أن المراة المصرية خرجت مع 35 مليون مواطن مصرى من أجل التأكيد على دعمى لمواجهة العنف المحتمل.

وأكد الرئيس عبد الفتاح السيسى، أن الإرادة السياسية لدعم المرأة لن تتحقق بدون قناعة، موضحا أن الدولة المصرية لها قصة عظيمة لدعم المرأة المصرية.

 

وأضاف الرئيس: "خلال السنوات الماضية مرت بمصر أحداث كثيرة جدا.. والمرأة المصرية تصدت بقوة فى 2013 من أجل الحفاظ على الهوية المصرية، دون أن يتم استدعاء المرأة المصرية.. المرأة المصرية استدعت نفسها لحماية وطنها والأجيال القادمة.. وخرجت، وتحركت فى ظروف شديدة القسوة والصعوبة، وأكدت أنها لن نسمح باستمرار الأمور وقتها بهذا الشكل".

 

ودعا الرئيس عبدالفتاح السيسي، الرجال إلى التعامل مع المرأة بمرؤة وشهامة واعتدال وتوازن، متابعا: "بقول للرجال كونوا بحق رجال مروءة وشهامة واعتدال وتوازن، انحنى احترامًا وتقديرًا للمرأة".

 

وقال الرئيس السيسي: "التطرف والإرهاب خلا الناس كلها تشوف الدين اللى بنؤمن بيه بخوف رغم إن الأديان كلها جاية من مكان واحد .. الرسول محمد صلى الله عليه وسلم قال وصيتين واحدة تتعلق بالعبادة والتانية تتعلق بالحياة، والأخيرة قال فيها استوصوا بالنساء خيرًا".. عاوزين نشوف هنعمل إيه خير علشان ننفذ الوصية اللى هى إكرام واحترام المرأة".

واستنكر الرئيس السيسي أفعال التنظيمات الإرهابية مثل داعش وبوكو حرام بحق المراة، قائلا: "دواعش وبوكو حرام يجي يتقدم ويسئ للمرأة ويؤذيها والله لا دين ولا رجولة ..وبقول لكل السيدات فى مصر والعالم كل الاحترام والتقدير والاعتزاز لكم وتقدمن وخذن مكانكن الذى تسحقونه".ش

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

التعليقات 1

عدد الردود 0

بواسطة:

مصر المحروسه

قيادتكم لمصر نعتز بها سيدى الرئيس

سيدى الرئيس..نحن واثقين من قيادتكم لبلادنا وهذا يعطينا الأمان والاطمئنان ندعوا لفخامتكم بالصحه والعافيه والنصر أينما كنتم ...ايدكم الله برجال مخلصين وجعل النصر لسيادتكم في كل أمر..

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة