خالد صلاح

صور وفيديو..رجال الأعمال المصريين فى داكار: السيسى واع بأهمية تنمية أفريقيا

الخميس، 28 نوفمبر 2019 05:05 م
صور وفيديو..رجال الأعمال المصريين فى داكار: السيسى واع بأهمية تنمية أفريقيا رجال الاعمال المصريين فى السنغال
رسالة داكار – هناء أبو العز

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
واصل رجال الأعمال المصريين لليوم الثانى على التوالى لقاءاتهم مع نظراءهم السنغاليين، لبحث دراسة سوق غرب افريقيا، وطريقة إقامة المشروعات الاستثمارية، والتبادل التجاري بين البلدين، حيث نظم مجلس تصدير الصناعات الهندسية وسفارة مصر فى داكار، لقاءات ثنائية بين الأطراف المصرية  والسنغالية للتفاهم و شرح وجهات نظر الأسواق واحتياجات الجميع، وفرص إنشاء مصانع، توفر منتج جيد وسعر مناسب، بالإضافة إلى تدريب العمال هناك، وتوفير فرص عمل مناسبة.
 
وقالت السفيرة نهى خضر سفيرة مصر بالسنغال، إن زيارة الرئيس عبد الفتاح السيسى لداكار فور تولى الرئيس ماكى سال منصبه مرة أخرى كان  بمثابة خارطة طريق لتعاون مستقبلى بين البلدين، مشيرة إلى أنه على  مستوى العلاقات الاقتصادية بين مصر والسنغال، فإن الأخيرة ترغب فى تواجد مصر بقوة فى منطقة غرب إفريقيا  والساحل الغربى وأن يكون للسنغال وجود فى منطقة  شمال شرق أفريقيا.
 
ولفتت خضر إلى أن مصر تعتبر من أهم الشركاء للسنغال، خاصة مع العلاقات القوية بين الشعبين و أن العلاقات الاقتصادية تزيد مع إتاحة الفرص و تذليل العقبات التى تواجد مناخ الاستثمار بين البلدين.
 
وأشارت فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع"، أن اللقاءات الثنائية تفتح مجالات الحوار لدراسة سوق العمل بين الجانبين والقوانين المخصصة لذلك، والاحتياجات اللوجستية لهم.
 
وقال علاء رمضان مدير إدارة دراسات الأسواق بمجلس تصدير الصناعات الهندسية، إن نحو 16 شركة مصرية مشاركة فى البعثة تحت رعاية وزارة التجارة ولاصناعة، تضم قطاعات مختلفة يحتاجها السوق السنغالى، مثل مكونات السيارات، والصناعات الكهربائية، التى تطلبها الأسواق الأفريقية، فى هذه الفترة.
 
وأوضح رمضان، أن افريقيا بها الكثير من الموارد الطبيعية والثروات، إضافة إلى الكثير من فرص الاتفاقيات  التجارية التى تسهل الصادرات والواردات، مشيرًا إلى  إرسال  المجلس لبعثات مستمرة لدعم اللقاءت الثنائية بين رجال الأعمال المصريين، ونظرائهم فى الدول الأخرى، مشيرا إلى بعثات فى شهر يونية الماضى وجهت إلى تنزانيا ورواندا، وانتهت بتوثيق عقود واتفاقيات بين الأطراف.
 
وقال أحمد السجيع رجل الأعمال المصرى المقيم بداكار، إن السوق السنغالى متعطش لكل المنتجات المصرية،  وبحاجة ماسة للتعامل معها أكثر من أى دولة أخرى نظرًا لجودة المنتج و السعر الأقل من دول أخرى، ولكن يحتاج إلى تذليل بعض العقبات  والتحديات التى تواجهه.
 
وأضاف السجيع إلى ضرورة المنافسة للأسواق التركية والصينية الموجودة بكثرة فى الشارع السنغالى، وذلك من خلال إعادة خط طيران مباشر، وخط ملاحى مباشر يسهل عملية النقل التجارى.
 
 وأكد السجيع أيضًا على ضرورة  التسويق الجيد للمنتج المصرى، من خلال المشاركة بقوة فى المعارض الدولية فى افريقيا والسنغال على وجه الخصوص، خاصة وأن بالفعل العلاقات التاريخية قوية بين الشعبين حتى قبل الاستقلال، وسهولة الإجراءات تجعلها فى الأسواق التنافسية الأفريقية.
   و أوضح السجيع  أن السنغال له طبيعة خاصة ويتميز بكونه  بوابة  لخمسة أسواق محيطة تشمل جامبيا – موريتانيا – مالى – غينيا – غينيا بيساو، وبالتالى فالعمل معها يساهم بشكل كبير فى التنمية الاقتصادية لمصر ولدول القارة الافريقية.
 
من جانبها قالت رانيا حبيب منسقة البعثة بالتعاون مع المجلس التصديرى للصناعات الهندسية، إنها تعمل منذ 2013 فى مجال تنمية الصناعات الصغيرة والمتوسطة،وتعتبرهم أساس التنمية الاقتصادية لأى دولة، موضحة أن التفكير فى افريقيا كان لأنها قارة بكر تتيح الفرصة لفتح أسواق جديدة وواعدة لمصروتحصل منها على امتيازات كثيرة.
 
 
وأوضحت رانيا أن معظم دول أفريقيا حاليًا تمر بطفرة تنموية ونمو اقتصادى  يؤهلها للبدء فى مشروعات استثمارية ضخمة، ووضع قوانين تجذب المستثمرين غليها، وتحد من الفقر، مع وجود انفتاح دولى وعالمى جعلها قبلة لمعظم دول العالم مثل تركيا والصين، وبالتالى مصر أولى بها باعتبارها من نفس القارة والعلاقات التاريخية والاجتماعية قوية.
 
وأكدت رانيا حبيب أن رئاسة مصر للاتحاد الافريقى هذا العام ساهم كثيرًا فى دعم العلاقات بين الدول الأفريقية ومصر، وأصبح الرئيس عبد الفتاح السيسى، داعم لكل أشكال التنمية الاقتصادية والتعاون مع القارة سواء كان تجارة أو صناعة أو بحث علمى.
 
وقالت سيدة الأعمال إن الرئيس عبد الفتاح السيسى واع جيدًا للدور المصرى فى افريقيا، وأنها هى المستقبل للتنمية الحقيقية لكل دول القارة، وبالتالى ضرورة  عودة مصر لدور الريادة بها، وهو ما نجح فيه بالفعل، فلم نعد ننظر فقط إلى دول الكوميسا بل لكل الدول بسبب القرارات والقوانين التى يساهم من خلالها فى فتح التجارة بين دول القارة بعضها ببعض.
 
وأوضحت رانيا أن قارة افريقيا بها فرص كثيرة، مشيرة إلى وجود زيارات سابقة لدول كوت ديفوار وغانا، وبالتالى يتم عمل تسهيلات كثيرة للتجارة والاستثمار والصناعة، خاصة وأن الشراكة المرغوب فيها قائمة على التعاون وتدريب العمالة الافريقية واقامة المصانع فى الدول الأفريقية.
 
WhatsApp Image 2019-11-28 at 2.01.34 PM
 

 

WhatsApp Image 2019-11-28 at 2.01.55 PM
 

 

WhatsApp Image 2019-11-28 at 2.01.58 PM
 

 

WhatsApp Image 2019-11-28 at 2.02.05 PM
 

 

WhatsApp Image 2019-11-28 at 2.02.18 PM
 

 

WhatsApp Image 2019-11-28 at 2.02.15 PM
 

 

WhatsApp Image 2019-11-28 at 2.02.20 PM
 

 

WhatsApp Image 2019-11-28 at 2.02.26 PM
 

 

WhatsApp Image 2019-11-28 at 2.02.29 PM
 

 

WhatsApp Image 2019-11-28 at 2.02.49 PM
 

 

WhatsApp Image 2019-11-28 at 2.02.51 PM
 

 

 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة