خالد صلاح

ابتكار فيروس "CF33" للقضاء على جميع أنواع السرطان .. اعرف التفاصيل

الإثنين، 11 نوفمبر 2019 04:35 م
ابتكار فيروس "CF33" للقضاء على جميع أنواع السرطان .. اعرف التفاصيل فيروس - ارشيفيه
هند المغربى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

ابتكر علماء فيروسا جديدا معدلا على غرار "جدرى البقر" فى محاولة لعلاج السرطان والقضاء على جميع أنواع الأورام نهائيا، وفقا لما تم نشره بموقع "روسيا اليوم ".

وكشفت تقارير "ديلي تلغراف" أن العلاج، الذى يُسمى  CF33، يمكن أن يقتل كل أنواع السرطان، كما أدى إلى تقلص الأورام لدى الفئران.

وأفاد التقرير أن الخبير الأمريكى فى مجال السرطان، البروفيسور يومان فونغ، يعمل على هندسة العلاج الذى طورته شركة التكنولوجيا الحيوية الأسترالية "إيموجين"، والذى يتواجد فى أستراليا لتنظيم التجارب السريرية، وسيخضع مرضى سرطان الثدى السلبى الثلاثى وسرطان الجلد والرئة والمثانة، وكذلك سرطان المعدة والأمعاء، للاختبار فى الدراسة .

وأشار التقرير أنه لا يضمن نجاح تجربة الفئران قدرة الفيروس على علاج البشر، ولكن البروفيسور فونغ ما يزال متفائلا فى هذا الخصوص، لأن الفيروسات الأخرى المحددة كانت فعالة فى مكافحة السرطان لدى البشر.

وحُوّل العلماء فى الولايات المتحدة الفيروس، الذى يسبب نزلات البرد إلى علاج لسرطان الدماغ من قبل وأختفى السرطان لدى بعض المرضى لسنوات قبل أن يعود، فى حين شهد آخرون تقلص الأورام إلى حد كبير، وبالمثل، تبين أن شكلا من أشكال فيروس Imlygic  أو T-Vec، قادر على علاج سرطان الجلد، حيث ساعد جهاز المناعة في الجسم على التعرف على الخلايا السرطانية وتدميرها.

وقال البروفيسور فونغ: "كان هناك دليل على أن الفيروسات يمكن أن تقتل السرطان منذ أوائل القرن العشرين، عندما شهد المرضى الذين تلقوا التطعيم ضد "داء الكلب" اختفاء السرطان"، لافتا إلى أن هناك مخاوف من احتمال أن تكون الفيروسات المعدلة شديدة السمية بالنسبة للإنسان، وقد تصبح قاتلة.

وأوضح فونغ: "المشكلة تكمن في جعل الفيروس ساما بما يكفي لقتل السرطان، وكنت قلقا من أنه سيقتل الإنسان أيضا"، كما قال إن "جدري البقر"، الذي أثبت أنه نجح في حماية الناس من مرض الجدري منذ 200 عام، معروف بأنه غير ضار بالبشر، وعن طريق خلط "جدري البقر" مع فيروسات أخرى، وجد الأختبار أنه قادر على قتل السرطان، ويمكن حقن الفيروس المعدل فى أورام مرضى السرطان مباشرة لتطبيق العلاج الخارق، ويأمل العلماء أن يجرى اختبار العلاج على مرضى سرطان الثدى، فى العام المقبل.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة