خالد صلاح

اللى اختشوا ماتوا..الإرهابى عاصم عبدالماجد يعتبر رضوخ أردوغان للأمريكان انتصارا

الخميس، 17 أكتوبر 2019 11:49 م
اللى اختشوا ماتوا..الإرهابى عاصم عبدالماجد يعتبر رضوخ أردوغان للأمريكان انتصارا أردوغان - صورة أرشيفية
كتب كامل كامل

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

انقلبت نغمة الإخوان وحلفائهم بعدما رضخ الرئيس التركى رجب طيب أردوغان، لإملاءات الولايات المتحدة الأمريكية وانسحب من شمال سوريا، فبعدما كانوا يشيدون بمنح "أردوغان" الضوء الأخضر للجيش التركى بالعدوان على شمال سوريا، بدأت اللجان الإلكترونية تعتبر رضوخ "أردوغان" للأمريكان بأنه انتصار عظيم.

وقال الإرهابى الهارب عاصم عبد الماجد القيادى بالجماعة الإسلامية: "انتصر أردوغان"، وهذا ما سارت عليه اللجان الإلكترونية لجماعة الإخوان الإرهابية.


وعقب محادثات مع الرئيس التركى رجب طيب أردوغان ونائب الرئيس الأمريكى، قال مايك بنس نائب الرئيس الأمريكى إن تركيا وافقت على وقف إطلاق النار لمدة خمسة أيام فى شمال شرق سوريا للسماح بانسحاب القوات الكردية.

وأكد بنس، أنه اتفق مع الجانب التركى على حماية الأقليات فى سوريا والسجون، مضيفًا أن الاتفاق مع أردوغان أنقذ حياة الملايين.

وأشار بنس، إلى أن أنقرة وواشنطن اتفقا على إيجاد حل للمنطقة الأمنة بشمال سوريا، مضيفًا أن الاتفاق يتضمن عدم دخول تركيا فى عمل عسكرى فى مدينة كوبانى السورية.

عاصم عبد الماجد
عاصم عبد الماجد

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة