خالد صلاح

مستندات.. شكاوى ضد أمل مبدى بسبب "ملائكة البشر" رياضيا.. رئيس الاتحاد الإعاقات الذهنية : تلاعبت بحقوق أصحاب الاحتياجات الخاصة.. وحصلت على 5 ملايين جنيه فى 4 سنوات

الثلاثاء، 15 أكتوبر 2019 02:49 م
مستندات.. شكاوى ضد أمل مبدى بسبب "ملائكة البشر" رياضيا.. رئيس الاتحاد الإعاقات الذهنية : تلاعبت بحقوق أصحاب الاحتياجات الخاصة.. وحصلت على 5 ملايين جنيه فى 4 سنوات أمل مبدى
كتب عمر مراد

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تعددت الأزمات داخل اتحاد الإعاقات الذهنية برئاسة أمل مبدى بسبب استغلالها لسلطاتها داخل الاتحاد، وتتابعت شكاوى عديدة ضدها للتحقيق فى هذه الأزمات، التى أصبحت تمثل عبئا كبير فى إهدار حقوق "ملائكة الرحمة" الذين ليس بأيديهم ما يحدث فى الاتحاد.

وجاء بالشكاوى التى تقدم به بها العديد من أولياء الأمور والمسئولين بأن هناك استغلالا معنويا لـ  "ملائكة الرحمة" لأغراض شخصية دون النظر للاعتبارات الإنسانية.

وتضمنت الشكاوى أن أمل مبدى رئيس اتحاد الإعاقات الذهنية التى تعمل مدير الموارد البشرية بإحدى المؤسسات الخيرية، تمثل مثالا صارخا لاستغلال منصبها ، فضلا عن الاتهامات العديدة التى ترددت خلال فترة تواجدها فى منصب المدير التنفيذى للجمعية المصرية الاتحادية للإعاقات الفكرية.

وجاء فى مذكرة ضد أمل مبدى أنها أرادت جعل البعثة الرسمية المصرية التى كانت ستشارك فى هذا الوقت فى الألعاب العالمية الصيفية فى لوس أنجلوس العام الماضى، "بعثة عائلية" لها يشارك فيها ابنها "عمر" بفريق كرة اليد، وابن أخيها "مروان" بفريق كرة قدم، وهو ما يعتبر مخالفة وتدخلت الشئون القانونية فى الأولمبياد الخاص الدولى واستبعدتها وكل أقاربها من البعثة الرسمية للمخالفة الصريحة لقواعد الأولمبياد الخاص، وهو ما أساء لسمعة البعثة المصرية  

وتضمنت الشكاوى ضد مديرة للجمعية المصرية الاتحادية للإعاقات الفكرية السابقة حصولها على 5 ملايين جنيه فى 4 سنوات فقط، من خلال نسب دائمة من قيمة التبرعات التى تتلقاها الجمعية، وكذلك راتب ضخم يتعدى 50 ألف جنيه شهريًا، هذا الراتب ربما لا يتقاضاه مدير أكبر اتحاد رياضى فى مصر، رغم كون المؤسسة جمعية أهلية قائمة على التبرعات والمنح للصرف منها على الأنشطة والبرامج فى الجمعية لخدمة فئة ذوى القدرات الخاصة فى المجتمع، وتضمنت الشكاوى بأن المديرة السابقة حصلت على مكافأة فى شهر أغسطس الماضى تقدر بنحو 500 ألف جنيه لإقناعها بترك العمل فى الجمعية بمذكرة أعدها لها المدير المالى والإدارى تحت مسمى مستحقات المدير الوطنى الذى استقال عقب تقديم المديرة السابقة استقالتها بشهريين.

وجاء فى الشكاوى ضد أمل مبدى أيضا تغاضيها عن ما قام به خالد محمد نصير لأمر شراء تذاكر طيران لأكثر من 97 فردا من أفراد البعثة المصرية التى شاركت فى الألعاب العالمية الصيفية فى مدينة لوس أنجلوس من خلال شركته السياحية،  دون أى اعتراض منها رغم علمها أن هذه الشركة مملوكة له ؛ الأمر الذى اعتبره قانونيون تربحا من خلال رئاسته مجلس الإدارة، على الرغم من أنه منصب تطوعى.

الشكاوى التى قدمت ضد أمل مبدى المدير التنفيذى للجمعية المصرية الاتحادية للإعاقات الفكرية السابقة، انتقدت تلاعبها بشعور الأطفال من ذوى القدرات الخاصة وأسرهم الذين لا حول لهم ولا قوة من خلال المتاجرة بإنسانيتهم وحقوقهم، واللعب على وتر قضية الإعاقة والبحث عن حقوقهم من خلال منصبها ، كما أوردت الشكاوى سعيها  خلال فترة عملها في الجمعية للحصول على المكانة الاجتماعية المرموقة وشبكة العلاقات الاجتماعية والظهور في وسائل الإعلام المختلفة.

 

1
 

 

2
 

 

3
 

 

4
 

 

5
 

 

6
 

 

7
 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة