خالد صلاح

كيف تصنع عناصر الإرهابية هاشتاجات معادية لمصر؟.. إخوانية سابقة تجيب

الثلاثاء، 15 أكتوبر 2019 06:00 ص
كيف تصنع عناصر الإرهابية هاشتاجات معادية لمصر؟.. إخوانية سابقة تجيب جماعة الإخوان - حسن البنا
كتب كامل كامل

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

عقب كل حديث لرئيس الجمهورية، أو صدور قرار من مجلس الوزراء أو تصريح لأى مسئول حكومى، يصعد وسم – هاشتاج - عبر مواقع التواصل الاجتماعى، يسخر ويتهكم بصور عدة، فضلا عن صناعة "كوميكس" وترويجها بقوة، الأمر يؤكد للمتابعين أن مثل هذه "التريندات" مصنوعة ومدفوعة الأجر.

 

حنان حجازى، القيادية الإخوانية السابقة، كشفت عن كيف تصنع الكتائب الإلكترونية للإخوان هاشتاج قائلة: "جماعة الإخوان تخوض حربا ضد مصر ومؤسساتها، وهناك وسائل كثير لتواصل عناصرهم مع بعضهم البعض، سواء الجروبات السرية عبر مواقع التواصل الاجتماعى أو من الأسر والشعب للتنظيم".

 

وأضافت: "من خلال تواصل عناصر الإخوان معا يتفقون على تداول هاشتاج معين ليصعد بقوة، وينتشر عبر مواقع السوشيال ميديا فى الكثير من المواقف، ومن ثم يكون تريند"، مؤكدا أن الصفحات الكبرى والحسابات الخاصة للمشاهير فى الإخوان تكون ممولة، مشيرا إلى أن ما تفعله اللجان الإلكترونية لجماعة الإخوان الإرهابية يحقق مكاسب وهمية فى العالم الافتراضى، وتستهدف قيادات التنظيم من خلال هذه المكاسب الوهمية تغيب عقول عناصر التنظيم، وتشبثهم بالسراب".

 

وتابعت: "الإخوان ليسوا وحدهم من يشنون حربا على مصر، ولكنهم استطاعوا أن يخدعوا بعض التوجهات الأخرى فى المجتمع سواء سياسيين أو البسطاء الذين انخدعوا بخطاب المظلومية وبحرب الشائعات، هؤلاء توحدوا فى الهدف وإن اختلفوا فكريا ، وأكبر دليل وجود واحد مثل أيمن نور ومحمد ناصر فى صفوفهم".

 

وتابعت: "هناك ملاحظة على الإعلام أنه كثيرا ما يستخدم كلمة إخوان على كل من له نفس الأهداف الشريرة لإسقاط مصر ومؤسساتها، والحقيقة أن هناك من اليساريين والثورجية من له نفس الأهداف وللغرابة هؤلاء يتناسون خلافاتهم الفكرية وصراعاتهم السابقة مع الإخوان ظنا منهم أنهم يستطيعون التوحد لبناء الدولة بعد إسقاط مؤسساتها، وهذا محال، فالدولة التى تضعف وتتفكك مؤسساتها تكون غنيمة جاهزة تتصارعها الميليشيات المسلحة كما رأينا فى البلاد المجاورة، هذه الميليشيات يخدم كل منها على مشروعه السياسى والفكرى والذى تموله وتستخدمه قوى دولية وأجهزة مخابرات عالمية لصالحها".

 

ووجهت القيادية الإخوانية السابقة حنان حجازى رسالة إلى كل من يتصفح مواقع التواصل الاجتماعى قائلة: "عليكم بتحكيم عقولكم، ولا تكونوا خنجرا فى ظهر بلادكم بنشر الشائعات والأكاذيب التى تبثها اللجان الإلكترونية الإخوانية، وحكموا عقولكم".


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة