خالد صلاح

الجيش اللبنانى: طائرات ووحدات عسكرية تساعد فى إخماد الحرائق

الثلاثاء، 15 أكتوبر 2019 01:12 م
الجيش اللبنانى: طائرات ووحدات عسكرية تساعد فى إخماد الحرائق حريق لبنان
بيروت (أ ش أ)

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

ذكر الجيش اللبنانى أن وحدات عسكرية إلى جانب طائرات مروحية تابعة للقوات الجوية، ساهمت فى عمليات إخماد الحرائق التى تجتاح العديد من المناطق اللبنانية، خصوصا بلدات محافظة جبل لبنان، مشيرا إلى أن قيادة القوات المسلحة وضعت عددا من الطائرات فى القواعد العسكرية المنتشرة فى عموم البلاد فى حالة جاهزية تامة للتدخل عند حصول أى تطور فى مختلف المناطق.

وأوضحت مديرية التوجيه بقيادة الجيش اللبنانى - فى بيان لها اليوم - أن وحدات القوات المسلحة تؤازرها 4 طائرات مروحية من القوات الجوية، وبمساعدة طائرتين متخصصتين فى إخماد الحرائق تم استقدامهما من قبرص، اشتركت مع عناصر الدفاع المدنى فى محاصرة الحرائق المندلعة فى 6 بلدات من محافظة جبل لبنان.

وأشار الجيش إلى أن الوحدات العسكرية لا تزال تعمل على إخماد النيران على الرغم من وجود بعض العوائق المتمثلة فى الدخان الكثيف وخطوط الكهرباء الهوائية (الضغط العالي) التى تمنع فى بعض الأحيان التدخل السريع والفعال.

من جانبها، أعلنت مؤسسة الكهرباء الوطنية (كهرباء لبنان) فصل التغذية الكهربائية عن خطوط الضغط العالى فى عدد من المناطق التى تتركز بها الحرائق، بسبب الحرائق المندلعة فى أكثر من منطقة لبنانية، تسهيلا لعمليات إطفاء الحرائق وحفاظا على السلامة العامة.

وأشارت كهرباء لبنان إلى أن الحرائق تسببت فى احتراق وتعطل بعض الخطوط، لافتة إلى أنه تم تخفيض قدرات التوليد بمحطة (الزهراني) وقصر التغذية الكهربائية الناتجة عن المحطة على مناطق الجنوب فقط، الأمر الذى سيترتب عليه خفض التغذية بشكل كبير فى مختلف المناطق اللبنانية من بينها العاصمة بيروت، على أن يعود الوضع إلى طبيعته بعد الانتهاء من إطفاء الحرائق.

من جانبه، أعلن الصليب الأحمر اللبنانى عن إقامة مستشفى ميدانى فى منطقة الدامور (بمحافظة جبل لبنان) لمواجهة تبعات الحرائق التى اندلعت فى عدد من المناطق وطالت مناطق الأشجار والغابات والمنازل، وتم إعلان حالة الاستنفار القصوى.

وأشار الصليب الأحمر إلى أنه قدم بالفعل الإسعافات الأولية لـ 88 حالة فى المستشفى الميداني، ونقل حالات تأثرت جراء الحرائق إلى المستشفيات فى ضوء ما تطلبه الأمر بإجمالى 18 حالة، موضحا أن معظم هذه الحالات الصحية كانت تعانى من ضيق فى التنفس واختناق وإغماء وحروق طفيفة.

وتجتاح سلسلة من الحرائق الواسعة عددا من المناطق اللبنانية، لا سيما فى نطاق محافظة جبل لبنان، حيث أتت الحرائق على مساحات كبيرة من الغابات والمزروعات والأشجار، كما حاصرت العديد من المنازل وتسببت فى قيام العديد من المواطنين بإخلاء منازلهم فى بعض المناطق، فيما تواصل أجهزة الدفاع المدنى بالتعاون مع الطائرات المروحية التابعة للجيش جهودها للسيطرة على الحرائق وإخمادها.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة