خالد صلاح

برلمانيون يطالبون بقصر تواجد التوك توك بالقرى.. واستبداله بالمينى فان بالمدن

الإثنين، 14 أكتوبر 2019 05:17 م
برلمانيون يطالبون بقصر تواجد التوك توك بالقرى.. واستبداله بالمينى فان بالمدن توك توك
كتب محمود حسين

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

طالب عدد من النواب أعضاء لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب، باتخاذ الإجراءات اللازمة لتقنين أوضاع التوك توك والتصدى لمخاطره. واقترحوا أن يقتصر تواجد التوك توك فى القرى ليكون ذلك خط سيره، مع تطبيق مبادرة استبداله بسيارات المينى فان فى المدن.

 

جاء ذلك خلال اجتماع لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب، برئاسة المهندس أحمد السجينى، اليوم الاثنين، لمتابعـة التوصـيات الصـادرة عـن اللجنـة بشـأن، مواجهـة ظـاهرة انتشـار التـوك تـوك بدون تـراخيص، ووضـع الحلـول المناسبة لذلك، بالإضافة إلى المبادرة التى أعلنت الحكومـة عـن تنفيـذها بشـأن اسـتبدال سيارات مينى فان بالتوك توك وتوضيح القواعد والمعايير التى سيتم على أساسها تنفيذ تلك المبادرة.

 

وقال النائب ممدوح الحسينى، عضو لجنة الإدارة المحلية، أن مشكلة التوك التوك تحتاج لتدخل حاسم من الدولة، للتصدى لمشكلاته التى تؤرق المجتمع، مؤكدا أنه يجب على الحكومة توضيح الأسس والمعايير التى سيتم على أساسها تطبيق مباردة استبدال التوك توك بسيارات المينى فان، وكيف سيتم التطبيق على أرض الواقع، مضيفا أن التوك توك وسيلة غير آمنة، وسيارات المينى فان وسيلة آدمية.

 

فيما طالب النائب بدوى النويشى، وكيل اللجنة، بأن يقصر وجود التوك توط داخل القرى فقط، مع تقنين وضعه وترخيصه، ووضع ضوابط له وتحديد خطوط سيره.

 

بينما أكد النائب ماجد طوبيا، عضو اللجنة، ضرورة عقد جلسة استماع يحضرها الوزراء المعنيين لشرح وتوضيح جميع الإجراءات المتخذة لتطبيق مبادرة استبدال التوك توك بسيارات المينى فان، ومنهم وزراء التنمية المحلية والصناعة والتجارة والمالية.

 

بدورها، رأت النائب سلوى أبو الوفا، عضو اللجنة، أن منع التوك توك تماما سيؤدى إلى زيادة نسبة البطالة، لأن عدد كبير من الشباب يعمل على التوك توك وهو مصدر رزقه الوحيد، قائلة: "نريد معرفة المعايير التى يتم على أساسها تطبيق المبادرة، ولا نريد إلغاء التوك توك فى القرى والأرياف لأنها مصدر رزق ناس كثيرة هناك، كما أن مصادرة التوك توك مخالفة للدستور".

 

من جانبه، طالب النائب على عتمان، بإعداد قاعدة بيانات واضحة ومحددة لعدد مركبات التوك توك والعاملين عليها، متسائلا: "ليه ترخص لمصنع يصنع التوك توك وأنت مش قادر تحل المشكلة الأساسية؟".

 

وشددت النائبة منى جاب الله، أمين سر لجنة الإدارة المحلية، على ضرورة أن تقدم الحكومة رؤية واضحة لكيفية مواجهة مشكلة التوك توك وتطبيق مبادرة استبداله بسيارات المينى فان، مشيرة إلى أن أغلب سائقى التوك توك من الأطفال، وهذا خطر، بالإضافة إلى هناك سائقين مسجلين خطر.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة