خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

شدة الصدفية ترتبط بحدة مرض الكبد الدهني.. اعرف تفاصيل الدراسة

الخميس، 10 أكتوبر 2019 06:02 م
شدة الصدفية ترتبط بحدة مرض الكبد الدهني.. اعرف تفاصيل الدراسة الصدفية
كتب بيتر إبراهيم

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

كشفت دراسة علمية حديثة استغرقت 12 شهرًا أن شدة الصدفية ترتبط بحدة مرض الكبد الدهني غير الكحولي (NAFLD).

ووفقاً للموقع الطبى الأمريكى “HealthDayNews”، كان المرضى الذين يعانون من الصدفية الشديدة لديهم مشاكل أكثر حدة من الكبد الدهنى استنادا إلى اشعة الموجات فوق الصوتية، وتم تقديم نتائج الدراسة اليوم في مؤتمر EADV الثامن والعشرين في مدريد ، إسبانيا.

وقام باحثون من مستشفى لاباز في مدريد بالتحقيق مع 64 مريضاً من الذكور الذين أصيبوا بالصدفية الشديدة و مرض الكبد الدهنى ، وكان متوسط ​​أعمارهم 53.4 عامًا، وتم قياس شدة الصدفية باستخدام نقاط منطقة الصدفية ومؤشر الشدة (PASI). 

وتم استخدام التصوير المرئي بالموجات فوق الصوتية، الذي يحدد الخصائص المرنة للأنسجة الرخوة، ولتقييم تصلب الكبد واكتشاف مرض الكبد الدهني غير الكحولي، وعادة ما تشير أنسجة الكبد الأكثر صلابة إلى تليف الكبد.

وأظهرت نتائج الدراسة أن مرضى الصدفية الذين يعانون من الكبد الدهنى NAFLD تعرضوا لتلف كبدي أكثر حدة إذا كان لديهم مستوى أعلى من شدة الصدفية.

جدير بالذكر أن الصدفية مرض جلدي مزمن وغير قابل للعدوى ويتميز بمقاييس ساطعة بلون أبيض فضي على بقع حمراء (ملتهبة) ، خاصة على الذراعين والساقين وفروة الرأس ، وكذلك في مناطق أخرى كثيرة من الجسم ، بما في ذلك الأعضاء التناسلية، أما مرض الكبد الدهني غير الكحولي NAFLD هو مرض الكبد المنتشر الأكثر شيوعًا في جميع أنحاء العالم من 20 ٪ إلى 46 ٪.

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة