خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

عفوا.. لا يوجد مباريات اليوم

سياسيون وكتاب ألمان يطالبون ميركل بوقف صادرات السلاح لتركيا

الخميس، 10 أكتوبر 2019 06:39 م
سياسيون وكتاب ألمان يطالبون ميركل بوقف صادرات السلاح لتركيا المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل
كتب محمد جمال

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

طالب سياسيون وكتاب ألمان، فى خطاب مفتوح لحكومة المستشارة أنجيلا ميركل، الخميس، بوقف صادرات السلاح لتركيا، ومطالبتها بالانسحاب فورا من سوريا، يأتى ذلك على خلفية إطلاق تركيا عدوانا عسكريا على سوريا، لاقى تنديدا دوليا واسعا، خاصة من ألمانيا.

ووفق ما نشرته مجلة دير شبيجل الألمانية، الخميس، فإن الخطاب الذى جاء تحت عنوان "تركيا تغزو سوريا.. نحن جميعا نقول لا"، يطالب الحكومة الألمانية بمطالبة أنقرة بالانسحاب الفورى من سوريا.

كما يطالب الخطاب الحكومة الألمانية بوقف فورى لصادرات السلاح لتركيا، وإيجاد حل سياسى للأزمة فى سوريا.

ووفق المصدر ذاته، وقع على الخطاب أكثر من 100 شخصية ألمانية بارزة، يتصدرهم عضو البرلمان الألمانى جيم أوزدمير، والسياسى البارز فولكر باك، والكاتبة الألمانية الشهيرة مارجريتا ستوكوفيسكي، والكاتبة نورا بوسنغ.

وجاء فى الخطاب: "قول الموقعين على هذا الخطاب لا للعدوان التركى هو محاولة لدفع الاتحاد الأوروبى لفرضه أيضاً، وانتهاج كل الطرق الدبلوماسية والاقتصادية والسياسية لوقف الحرب والحيلولة دون كارثة فى سوريا".

وأشار المرصد السورى إلى مقتل 30 شخصا بينهم 8 مدنيين وإصابة 33 فى صفوف "قوات سوريا الديمقراطية" والجيش التركى بمنطقتى تل أبيض ورأس العين، فى اليوم الأول للعدوان التركي.

والأربعاء، أطلق الرئيس التركى رجب طيب أردوغان عدوانا عسكريا على سوريا، أوقع عدة قتلى من المدنيين حتى الآن، وأدى لنزوح عشرات الآلاف.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة