خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

الجارديان: أردوغان يواجه خيارات صعبة بعد العدوان التركى على سوريا

الخميس، 10 أكتوبر 2019 11:35 ص
الجارديان: أردوغان يواجه خيارات صعبة بعد العدوان التركى على سوريا اردوغان
كتبت ريم عبد الحميد

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

 قالت صحيفة الجارديان البريطانية، إن العدون التركى الذى شنه الرئيس التركى رجب طيب أردوغان فى سوريا يمكن أن تكون أكبر مقامرة له على الإطلاق، مشيرة إلى أنه يواجه بعض الخيارات الصعبة بعد موافقة الولايات المتحدة على تحركه.

ومن بين هذه الخيارات، كما تشير الصحيفة، إلى أى مدى سيذهب أردوغان فى تلك الحرب، ومن العدو، وإلى متى يمكن أن يتحمل استمرار عملية عسكرية كبيرة.

وتقول الجارديان إن تركيا بقلق من تقديم رهانات أكثر مما يستطيعوا تحمله، فحاول مسئولوها إعادة تعريف "العسكرى" وإعادة تحديد أهدافه، فقبل أشهر، وصف أردوغان الهجوم بأنه خطوة أساسين للقضاء على تهديد الأكراد، لكنه تحول فجأة إلى ما وصفه بعملية سلام تستهدف بشكل أساسى داعش.

ففى تصريحات لشبكة "سى إن إن"، قال إبراهيم كاليم، الذى يوصف بأنه اليد اليمنى لأردوغان، إن هذه ليس خطوة ضد الأكراد فتركيا ليس لديها مشكلة مع الأكراد، بل إنهم يحاربون "تنظيما إرهابية قتل وقمع الشعب الكردى أيض"، على حد قوله.

ورأت الصحيفة أن هذا التغير فى اللهجة قد جاء كما هو واضح بسبب الغضب الذى اشتعل فى واشنطن عقب قرار ترامب بسحب القوات الأمريكية، والذى تسبب فى اتهام الجمهوريين أنفسهم للبيت الأبيض بخيانة القوات الكردية التى كان لها دور رئيسى فى المعركة ضد داعش.

وغيرت تركيا لهجتها أيضا فيما يتعلق بـ "طموحات الأرض" فى سوريا على المدى الطويل، لاسيما ما يتعلق بنية أردوغان المعلنة بإنشاء منطقة آمنة دائمة، حيث زعم الأتراك أنهم لا يسعون لاحتلال لأى جزء من تركيا.

ولفتت "الجارديان" إلى أن أردوغان يواجه الكثير من الأمور المجهولة منها ما إذا كانت بلاده لديها القدرة، ناهيك عن الرغبة، فى تولى قيادة المعركة ضد داعش أو سيطرة على مراكز الاحتجاز ومخيمات اللاجئين التى يتولى حمايتها حاليا الأكراد.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة