خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

هل تحافظ الأجزاء المقبلة منAvatar على الرقم القياسى كأعلى إيراد فى العالم؟

الجمعة، 04 يناير 2019 11:16 ص
هل تحافظ الأجزاء المقبلة منAvatar على الرقم القياسى كأعلى إيراد فى العالم؟ avatar
كتب باسم فؤاد

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

ما زال فيلم "أفاتار" للمخرج جيمس كاميرون هو الفيلم صاحب أعلى عائدات فى العالم رغم مرور ما يقرب من 10 سنوات على طرحه، إذ حقق فى شبك التذاكر 2.8 مليار دولار بمختلف أنحاء العالم، متفوقا على فيلم Titanic لجيمس كاميرون أيضا، فهل تحافظ الأجزاء المقبلة من العمل على هذا الرقم الأسطورى؟

 

منذ أن أعلنت استوديوهات Fox بدء تصوير الأجزاء الأربعة لفيلم Avatar من إخراج جيمس كاميرون، يتوق عشاق الفيلم لمعرفة تفاصيل أكثر عن الأجزاء المتممة لـ Avatar، ومن المقرر أن يكون لكل جزء من الأجزاء الـ 4 قصة مستقلة ولكن جميعها يدور حول عالم Avatar.

 

وأعلنت سيغورنى ويفر، صاحبة الدور الرئيسى فى الفيلم بشخصية الدكتورة غريس أوغاستين، لمجلة هوليوود ريبورتر: "انتهينا من تصوير الجزئين الثانى والثالث" وأنها الآن تستعد للجزئين الرابع والخامس.

 

ومن المقرر صدور 4 أجزاء جديدة من الفيلم تحمل أسماء، "مسار الماء"، "أفاتار: حامل البذرة"، "تولكون" و"أفاتار: البحث عن أياوا"، ومن المتوقع طرح الأجزاء المقبلة من الفيلم فى ديسمبر 2020، وديسمبر 2012، وديسمبر 2024 وديسمبر 2025.

 

المؤلف جوش فريدمان، صاحب أفلام War of the Worlds وThe Terminator، يتولى كتابة الجزء الثانى من Avatar ، وتدور قصته حول كوكب "باندورا"، الذى تسكنه كائنات مسالمة زرقاء اللون تسمى "نافيى"، يبلغ طولها حوالى 3 أمتار، وكانت تعيش بأمان واستقرار، قبل وصول البشر.

 

أحداث الجزء الثانى من Avatar تم تصةيرها على شواطئ مانهاتن الأمريكية، ومن المتوقع أن يتكلف إنتاج الأجزاء الأربعة أكثر من مليار دولار بحسب صحيفة The Independent البريطانية.

 

ستشهد الأجزاء المقبلة من Avatar عودة الممثلة البريطانية كيت وينسلت للتعاون، مجددا مع المخرج الأمريكى جيمس كاميرون بعد انضمامها لفريق عمل Avatar، إذ تعاون الثنائى من قبل فى فيلم Titanic منذ 20 عاما.

 

وتتميز باقى أجزاء السلسلة بتكنولوجيا العرض الضوئى التى من شأنها الحصول على تأثير تكنولوجيا ثلاثية الأبعاد، دون الحاجة لارتداء نظارات للحصول عليها بالتعاون مع شركة Christie Digital الرائدة فى مجال تكنولوجيا المرئيات.

 

يذكر أن الجزء الأول من الفيلم فاز بثلاثة جوائز أوسكار، وفاز أيصًا بـ88 جائزة آخرى، وترشح لـ128 جائزة.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة