خالد صلاح

وول ستريت جورنال: القاعدة وداعش لم ينتهيا

الجمعة، 18 يناير 2019 01:02 م
وول ستريت جورنال: القاعدة وداعش لم ينتهيا داعش - ارشيفية
كتبت ـ ريم عبد الحميد
إضافة تعليق

أكدت صحيفة وول ستريت جورنال الأمريكية، أن تنظيمى القاعدة وداعش لم ينتهيا بعد، مطالبة بضرورة استمرار الضغط على الإرهاب.

وقالت الصحيفة فى افتتاحيتها، الجمعة، إن إدارة ترامب تعتقد أن داعش قد تم هزيمته، وتسعى لسحب القوات الأمريكية من سوريا، وتقليل من التزامات أمريكا فى أفريقيا، فيما يتعلق بمكافحة الإرهاب.

 وفى نفس الوقت، فإن رئيس لجنة الشئون الخارجية بمجلس النواب الأمريكى إليوت إنجيل، يستبدل لجنة فرعية تتعلق بالإرهاب بأخرى تركز على التحقيق فيما يتعقد على ما يبدو أنه التهديد الأكبر وهو دونالد ترامب، إلا أن الإرهاب العالمى لم تصل إليه أنباء هزيمته مع وقوع عدد من الهجمات فى مناطق متخلقة من العالم على مدار الأسابيع الأخيرة.

 فيوم الأربعاء، أدى تقجير انتحارى فى منبج السورية إلى مقتل جنديين أمريكيين وآخرين مدنيين إلى جانب 15 من المقاتلين والمدنيين التابعين للدول الحليفة لأمريكا، وتبنى داعش مسئولية الهجوم.

كما كشف المسئولون الأمريكيون عن مخطط لمهاجمة البيت الأبيض ونصب تذكارى ومعبد يهودى. ويوم الثلاثاء قام مسلحون من حركة الشباب الصومالية التابعة للقاعدة بمهاجمة فندق فى نيروبى بكينيا  وقتلت 21 شخص على الأقل .

 ورصدت الصحيفة الأحداث الإرهابية الأخرى التى وقعت على مدار شهر مضى، وقالت إن الأمريكيين داخل الولايات المتحدة كانوا محظوظين لتفادى هجمات ناجحة أخيرة بفضل برامج وضعها جورج بوش، واستمرت منذ هذا الوقت، لكن غياب مثل هذه اللحظة ممكن أن يولد التراخى الذى أظهره السيد إنجيل.

 وخلصت افتتاحية الصحيفة إلى القول بأن الإرهابيين لا يزالوا يريدون قتل السياسيين الأمريكيين فى أى فرصة يحصلون عليها. وأفضل طريقة للحفاظ على سلامة الأراضى الأمريكية هى إبقاء الضغط على الإرهاب فى الخارج. فلو تم إحياء داعش، أو وقع هجوم آخر كبير، فإن مزاعم ترامب بالانتصار سيتم دحضها بسهولة عبر قنوات التلفزيون.

 

 

 


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



الرجوع الى أعلى الصفحة