خالد صلاح

الألعاب العالمية للأولمبياد الخاص أبوظبى 2019 على الشاشات العملاقة بالملاعب الإماراتية

الخميس، 17 يناير 2019 04:22 م
الألعاب العالمية للأولمبياد الخاص أبوظبى 2019 على الشاشات العملاقة بالملاعب الإماراتية مسئولو اللجنة المنظمة للالعاب العالمية للاوليمبياد الخاص
كتبت ياسمين يحيى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تشهد ملاعب واستادات دولة الإمارات العربية المتحدة، من خلال شاشاتها العملاقة، عرض مقتطفات عن الألعاب العالمية للأولمبياد الخاص أبوظبى 2019 والتى تستضيفها العاصمة الإماراتية فى الفترة من 14 وحتى 22 مارس المقبل، تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولى عهد أبوظبى نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، والتى تشهد مشاركة 7500 لاعب ولاعبه من 192 دولة يتنافسون فى 24 رياضة أولمبية.

يأتى ذلك قبل انطلاق جميع مباريات كرة القدم فى دورى الخلج العربى، والذى يعد واحدا من أقوى الدوريات العربية، نظرا لقوة المنافسات التى يشهدها وكثرة عدد المحترفين الأجانب به، من خلال اتفاقية الشراكة الاستراتيجية التى تم توقيعها بين اللجنة المنظمة للألعاب العالمية أبوظبى 2019ولجنة دورى المحترفين الإماراتى.

مسئولى اللجنة المنظمة لدورة الالعاب العالمية

مسئولو اللجنة المنظمة لدورة الألعاب العالمية

 

من جهته قال خلفان المزروعى، المدير العام للجنة المنظمة للألعاب العالمية أبوظبى 2019، إن نسخة العام من الألعاب العالمية ستكون الحدث الأكبر والأكثر إلهامًا على الإطلاق، والذى تستضيفه دولة الإمارات على أرضها وضمن جماهيرها، لذا تتمثل رسالتنا من خلال هذه الاستضافة بنشر مبادئ حركة الأولمبياد الخاص من التكاتف والتضامن والتسامح على أوسع نطاق ممكن لتترسخ تلك القيم داخل مجتمعنا ولفترة طويلة يصل صداها إلى أجيالنا المقبلة، وإن شراكتنا مع لجنة دورى المحترفين الإماراتى سيساهم بشكل كبير فى تعزيز خطتنا الاستراتيجية القائمة على رفع الوعي بحركة الأولمبياد الخاص ورسالته السامية".

 

من جهته،  عبر وليد الحوسنى، المدير التنفيذى للجنة دورى المحترفين، عن سعادته بتوقيع اتفاقية التعاون مع الأولمبياد الخاص للألعاب العالمية أبوظبى 2019، وقال: "سعينا لتوقيع هذه الاتفاقية تماشيًا مع خطتنا الاستراتيجية 2017-2020 التي تركز على تفعيل الشراكات الاستراتيجية مع مختلف مكونات المجتمع، ودعم المحافل الرياضية التي تستضيفها الدولة، وإيمانا منا بأهمية هذا الحدث العالمي والإنساني الذي تستضيفه دولة الإمارات في مارس 2019، لتحقيق النجاح الذي يتطلع له الجميع.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة