خالد صلاح

قارئ يشكو من تكسير الأرصفة بالمجاورة الأولى والثانية بـ6 أكتوبر

السبت، 12 يناير 2019 06:00 م
قارئ يشكو من تكسير الأرصفة بالمجاورة الأولى والثانية بـ6 أكتوبر كسر الأرصفة
كتبت : مى عنانى
إضافة تعليق

اشتكى القارئ، أحمد عرفات، من غياب الرقابة من قبل إدارة الطرق ، التابعة لحى 6 اكتوبر ، نتيجة قيام مقاولين بتكسير الأرصفة بحجة توصيل المرافق، وعدم إعادة الشيئ لأصلة، بالمجاورة اولى وثانية بمدينة 6 اكتوبر .

49705987_2019964901635480_5469549377242529792_n
 

كسرالأرصفة

 

49787355_2186563084941218_1240525157974409216_n
كسرالارصفة 

 

وقال القارئ فى رسالته: "نحن سكان بالمجاورة أولى وثانية بمدينة 6 أكتوبر، نتيجة قيام مقاولين بتكسير الأرصفة بحجة توصيل المرافق، وعدم إعادة الشئ لأصله، مؤكدا أن الشارع طوله 500 متر وبه حارتين ولم يتم إستكمال الطبقة الإسفلتية به، ورغم ذلك تم تشويه المنظر، وتعطيل حركة المرور من المارة والسيارات بتكسيره، مناشدا رئيس الحى العمل على التحقيق فى ذلك الإهمال الذى ألحق الضرر بسكان المنطقة . 

50283521_344636159702110_2691352753942298624_n
كسرالأرصفة

 

49897882_230837511183656_5578736705856339968_n
كسرالأرصفة

 

50283476_2313719042020406_6010432441532022784_n
كسرالأرصفة

شاركونا فى تحرير المواد الصحفية بإرسال الصور والفيديوهات والأخبار الموثقة لنشرها بالموقع والجريدة المطبوعة، عبر خدمة "واتس آب اليوم السابع" برقم 01280003799، أو عبر البريد الإلكترونى send@youm7.com، أو عبر رسائل "فيس بوك"، على أن تُنْشَر الأخبار المُصَوَّرَة والفيديوهات باسم القُرّاء .

كما تتيح الخدمة الجديدة "شكوتك يصوتك" إمكانية أن يطلب القراء من فريق "اليوم السابع" تغطية حدث أو التحقيق فى مشكلة تصادف أحد القراء أو قضية تهم قطاع من المواطنين أو للكشف عن نقص فى الخدمات، أو نشر شكوى أو استغاثة، أو تصحيح خبر او معلومة على الموقع، أو إرسال فيديوهات أو صور لحدث تواجدتم فيه وسيتم نشرها باسمكم على اليوم السابع.

ويجدد "اليوم السابع" دعوته لقرائه الأعزاء، للمشاركة بشكواهم ومشاكلهم، من خلال تطبيق الواتس آب، على رقم 01280003799، خدمة "شكوتك بصوتك" لتسجيل شكاوى المواطنين بالصوت والصورة ويتواصل محررو "اليوم السابع"، مع القراء مباشرة فى أماكن متفرقة بالقاهرة والمحافظات، من كل أسبوع، للاستماع إلى شكواهم وتسجيلها لنشرها على الموقع الإلكترونى.

 

 

  

 


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



الرجوع الى أعلى الصفحة