خالد صلاح

صور.. إقبال على معارض "مستقبل وطن" للأدوات المدراسية.. جولة لـ"اليوم السابع" على 3 معارض بحلوان والمعصرة والظاهرة وأهالى يبدون رضاهم عن المنتجات.. والمسئولون يؤكدون: "الأسعار مخفضة وهدفنا التخفيف عن البسطاء"

الأحد، 09 سبتمبر 2018 11:27 م
صور.. إقبال على معارض "مستقبل وطن" للأدوات المدراسية.. جولة لـ"اليوم السابع" على 3 معارض بحلوان والمعصرة والظاهرة وأهالى يبدون رضاهم عن المنتجات.. والمسئولون يؤكدون: "الأسعار مخفضة وهدفنا التخفيف عن البسطاء" لقطة من معرض الأدوات الدراسية المخفضة
كتب محمد سالمان
إضافة تعليق

فى إطار توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسى، واصلت كل من معارض حزب مستقبل وطن ومعارض "كلنا واحد" التى أطلقتها  وزارة الداخلية، عملها لليوم الثانى، وذلك من أجل التخفيف العبء عن كاهل البسطاء ومحدودى الدخل وبيع الأدوات المدرسية وكافة المستلزمات بأسعار أقل مما يتم تداوله فى الأسواق.

 

أولاً : الإقبال على معرض الظاهر

وفى منطقة الظاهر وتحديدًا ميدان الجيش، شهد معرض الأدوات المدرسية إقبال من الأهالى لشراء المستلزمات الدراسية المختلفة سواء كانت أقلام أو كشاكيل بكل أحجامها أو حقائب صغيرة أو أى شىء يتعلق بالمستلزمات الدراسية وبأسعار أقل من الأسواق الخارجية.

عن المبادرة، قال فارس حلمى، أحد مسئولى حزب مستقبل وطن، إنه تم إقامة المعرض فى منطقة الظاهر وذلك فى إطار توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسى بشأن تخفيف العبء عن كاهل البسطاء ومحدودى الدخل، مضيفًا أن معارض الحزب مقامة فى كل المناطق.

12
جانب من معرض منطقة الظاهر 

وأشار المسئول بحزب مستقبل وطن إلى أن المعرض يحتوى على تخفيض تصل إلى 50% على أغلب المستلزمات الدراسية، موضحًا أن المواطنين فى الدائرة يشعرون بنسبة كبيرة من الرضا عن المعرض خصوصا أنه لا يحتاجون الذهب إلى أماكن بعيدة لشراء مستلزمات أبنائهم الدراسية، مؤكدًا أن هناك أسرة ممن لديها أكثر من طفل يقع على عاتقها عبء مادى كبير ومن هنا ظهرت الحاجة لتخفيف الحاجة عنهم.

20
الأدوات المدرسية فى معرض الظاهر 

فى السياق ذاته، أبدى عدد من المواطنين رضاهم عن المعرض وأسعار الأدوات المدرسية الموفرة به، إضافة إلى وجود عدد كبير من العروض الجيدة التى تخفف عن كاهلهم شراء كم كبيرة من الأدوات خاصة أن البعض يشترى أغلب مستلزماته قبل بداية العام الدراسى.

 

ثانيًا : التوافد على معرض منطقة المعصرة

أما فى منطقة المعصرة، استمر توافد الأهالى على المعرض المقام بجوار دير الانبا برسوم العريان، نظرًا لتوافر الأدوات المدرسية بأسعار مخفضة سواء كانت كشاكيل بكافة أنواعها وأحجمها أو حقائب أو أقلام، إضافة إلى وجود عروض مميزة للغاية.

6
جانب من معرض منطقة المعصرة 

وتعليقًا عن تفعيل المبادرة على أرض الواقع، قال أحمد فؤاد، أمين مساعد حزب مستقبل وطن أمانة المعصرة، إنه تم تنفيذ هذا المعرض فى إطار الاستجابة لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسى من اجل تخفيف الضغوط على أولياء الأمور قبل انطلاق العام الدراسى الجديد.

وأوضح أمين مساعد حزب مستقبل وطن بأمانة حى المعصرة أن هذه المعارض هى رسالة إلى كافة التجار أن يراعوا ضمائرهم خصوصا أن تكلفة النقل والعمالة لا تستدعى رفع الأسعار بتلك الصورة المبالغ فيها، مضيفًا :"قمنا بشراء البضاعة وهناك إقبال كبير من المواطنين خصوصا أن كل شىء موفر هنا من أصغر مستلزم لأهم شيء يحتاجه الطالب كما أنه هناك عروض جيدة لمن يريد شراء كميات أكبر، وهذا بهدف المساعدة ولا شىء آخر".
 

ثالثًا : الاقبال على معرض حلوان

شهد معرض الأدوات المدرسية المُقام فى ميدان الشهداء فى منطقة حلوان إقبال من أهالى المنطقة نظرًا لتوافر كافة الأدوات المدرسية بأسعار مخفضة للغاية وشملت كافة المستلزمات سواء كانت كشاكيل أو حقائب أو أقلام أو لانش بوكس وخلافه من الأشياء التى يحتاجها الطلاب قبل انطلاق العام الدراسى.

11
الإقبال على معرض منطقة حلوان 

أبدى عدد من أهالى المنطقة رضاهم عن أسعار المنتجات المباعة بالمعرض، مؤكدين أنها أقل من نظيرتها المتواجدة بالخارج سواء فى المكتبات الصغيرة أو حتى فى المناطق المعروفة عنها تبيع بأسعار الجملة، إضافة إلى ذلك أنها قريبة من منازلهم ولن يحتاجوا للذهاب إلى مسافات بعيدة لشراء مستلزمات الدراسة.

4835d171-ca50-4f3f-9a9c-75b5c584461f

جانب من معرض منطقة حلوان 

 

بينما، تحدث المسئولين عن المعرض أن الهدف الرئيسى من تنظيمه التخفيف عن كاهل المواطنين وخدمة اهالى منطقة حلوان، مؤكدين أن الأسعار جيدة جدًا وفى متناول أيدى الجميع، مشيرين وجود دور إيجابى من الشباب الذين شاركوا فى إنجاح تلك المبادرة الهامة قبل انطلاق العام الدراسى.

إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة