خالد صلاح

طلاب صينيون يبتكرون غرفا افتراضية لتسهيل تعليم اللغة الصينية

السبت، 08 سبتمبر 2018 11:00 م
طلاب صينيون يبتكرون غرفا افتراضية لتسهيل تعليم اللغة الصينية واقع افتراضى
كتبت إسراء حسنى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

يختبر طلاب معهد Rensselaer Polytechnic تكنولوجيا جديدة تساعد فى تعلم اللغة الصينية القديمة بشكل أسهل، وهذا من خلال غرف ارتفاعها 12 قدمًا، وداخلها يقوم الشخص بالتفاعل افتراضيا مع عدد كبير من الأشياء التفاعلية التى تساعده فى تعلم اللغة، كما أنها مزودة بنظام آلى للدردشة مع بائعى السوق فى بكين وممارسة لعبة "تاى تشى"، وكل هذا افتراضيا.

ويقول راهول ديفكار، طالب دراسات عليا فى علوم الكمبيوتر يعمل فى هذا المشروع: "الطريقة الجديد تجعل تعلم اللغة الصينية أسهل بكثير من أى وقت مضى".

ووفقا لموقع "تك تايمز" فهذا يعد مشروعا مشتركا بين RPI وIBM، ويقوم الباحثون فى مختبر Cognitive وImmersive Systems بتطوير نوع من الغرف الذكية التى يمكنها فهم كلمات الطلاب والإجابة على أسئلتهم وإدراك حركاتهم، ويتم تقديم الدروس كألعاب أو مهام.

ويقول هوى سو مدير المختبر فى معهد RPI: "إن خطتنا هى إكمال العديد من مشاهد الحياة الحقيقية فى الصين ، للسماح للطالب بالقيام برحلة افتراضية هناك".

وستستمر الاختبارات فى الغرفة مع الطلاب الذين يدرسون لغة الماندارين فى هذا العام الدراسى، وبعد ذلك سيتم إعداد دورة لمدة ستة أسابيع لفصل الصيف.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة