خالد صلاح

صورب.. بروتوكول تعاون بين جامعة دمنهور ووزارة الزراعة

السبت، 08 سبتمبر 2018 07:03 م
صورب.. بروتوكول تعاون بين جامعة دمنهور ووزارة الزراعة بروتوكول تعاون بين جامعة دمنهور ووزارة الزراعة
البحيرة - جمال أبو الفضل- ناصر جودة
إضافة تعليق

وقع الدكتور عبيد صالح رئيس جامعة دمنهور والدكتورة منى محرز نائب وزير الزراعة لشئون الثروة الحيوانية والثروة السمكية والداجنة، بروتوكول تعاون لدعم وتوطيد العلاقات الثنائية والاهتمامات بينهما فى مجال التعاون العلمى والمجتمعى وإجراء بحوث علمية مشتركة بين أعضاء هيئة التدريس ومراكز الدراسات والبحوث والمشاركة فى الندوات والمؤتمرات وإنشاء منافذ لتوزيع منتجات وزارة الزراعة بجامعة دمنهور.

IMG-20180908-WA0027

وأكد رئيس جامعة دمنهور على أهمية هذا التعاون فى دعم مجال التعليم والمشاركة المجتمعية بما يحقق خطة الدولة للتنمية الشاملة والمستقبلية ورفع المستوى العلمى للكوادر العاملة مما يساعد بتطوير الثروة الزراعية وتوسيع أنشطتها، موضحا أن دور الجامعات لا يجب أن يقتصر على العملية التعليمية فقط بل يجب أن يمتد ليشمل إعداد الشباب المؤهل القادر على الاستثمار وهذا من منطلق الدور الأصيل لجامعة دمنهور وتنفيذا لتوصيات الرئيس عبد الفتاح السيسى وهى بناء الإنسان المصرى وهو تحدى الإنسانية كلها وأنها تعتبر هدفا مجتمعيا لأن الإصلاح الحقيقى هو الاهتمام بالتعليم والصحة والاقتصاد.

IMG-20180908-WA0029

وأوضح الدكتور عبيد صالح على أهمية الاهتمام بأمن وسلامة الغذاء سواء من أصل حيوانى أو أصل نباتى قبل الوصول إلى المواطن مما يعود بالنفع على المجتمع المصرى  بقطاع الطب البيطرى وقطاع الزراعى من خلال تطوير المهنة والتفكير فى كيفية العمل وفقا للمواصفات والمعايير الدولية والاستفادة من الخبرات والاهتمام بطرق التداول والتخزين الأمن وكذلك الية الوصول لسعر مناسب من خلال منافذ البيع والمعارض فبذلك تكتمل السلسلة الغذائية مما تتيح وصول المنتج أمن وصحى للمواطن المصرى ليعود بالنفع على المجتمع ككل.

IMG-20180908-WA0028

 وأشادت الدكتورة منى محرز بدور محافظة البحيرة فى اهتمامها بمشاريع الثروة الحيوانية والسمكية والداجنة، فكان لابد من التعاون المثمر وتسخير كل الجهود لفتح مجالات الاستثمار فى المجال الزراعى وتحسين الإنتاج ما بين الاستزراع السمكى والزراعى وتزويد عجلة الانتاج لتحقيق المنظومة الآمنة يحتاج إلى خريج ذو كفاءة عالية من كلية الطب البيطرى او كلية الزراعة والوصول إلى الصحة العامة من خلال اكتشاف الأمراض ومنع وصولها للحيوان قبل الوصول إلى المواطن ولخلق جيل قادر على العطاء.


 

 


 

 


 

 


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة