خالد صلاح

رئيس الوزراء يبحث مع وزير التعليم العالى إجراءات مسابقة أفضل جامعة مصرية

السبت، 08 سبتمبر 2018 12:05 م
رئيس الوزراء يبحث مع وزير التعليم العالى إجراءات مسابقة أفضل جامعة مصرية الدكتور مصطفي مدبولي رئيس الوزراء
كتبت هند مختار
إضافة تعليق

ناقش الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، وزير الاسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، مع الدكتور خالد عبد الغفار، وزير التعليم العالى، ما تم إتخاذه من إجراءات لتنظيم مسابقة أفضل جامعة مصرية، بهدف جعل الجامعات تعتمد على مواردها فى رفع كفاءة منشآتها، واستعداداً لاستقبال الطلاب فى العام الدراسى 2018/2019، حيث يأتى  ذلك تنفيذاً لتكليفات رئيس الجمهورية خلال مؤتمر الشباب الذى عقد بجامعة القاهرة يومي 28 ، 29 يوليو 2018

وأكد الدكتور مصطفي مدبولى، على أهمية هذا التكليف خاصة أنه فى أى مجتمع إنسانى يطمح إلي التقدم، تعد الجامعات أهم القاطرات التى تقود طموحات هذا المجتمع، وتنقل أحلامه من حدود الواقع إلى آفاق المستقبل الأفضل، مشيراً إلى وجود قاعدة طيبة من الجانبين البشرى والمادى تضم 24 جامعة حكومية، و26 جامعة خاصة، فضلاً عن مئات المعاهد الحكومية والخاصة.

 وشدد رئيس الوزراء، علي حرص الحكومة، على تحقيق الاستغلال الأمثل لعناصر هذه المنظومة، والتى تضم نحو 3 ملايين طالب، ويعمل بها عشرات الآلاف من الأساتذة والعلماء والباحثين، فضلاً عن مئات الآلاف من العاملين الإداريين والتقنيين والفنيين في شتي المجالات.  

ووجه رئيس الوزراء بضرورة استمرار التنسيق بين كافة الجهات المعنية، وبذل المزيد من الجهود، لضمان تحقيق الأهداف الموضوعة ومواجهة التحديات التي تواجه هذه المنظومة، وفى مقدمتها التمويل، وهو ما يقتضى قيام الجامعات بتعظيم مواردها الذاتية، وتطوير قدراتها علي تحسين مختلف جوانب العملية التعليمية والبحثية والتدريبية، بما يجعلها مواكبة لأحدث المستجدات العالمية وقادرة على الوفاء بدورها، ورسالتها فى خدمة المجتمع، وتوفير متطلبات التنمية الوطنية..                                                         

من جانبه، أشار الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالى، إلى أنه تم تشكيل لجنة لتحكيم المسابقة، وتقييم جميع الجامعات الحكومية المشاركة البالغ عددها 24 جامعة حكومية، وتضم اللجنة ممثلين عن كل من مجلس الوزراء، وزارة التعليم العالي، هيئة الرقابة الإدارية، الهيئة الهندسية للقوات المسلحة. وذلك علي أن تكون من ضمن معايير المفاضلة التأكد من جاهزية المدرجات والقاعات الدراسية والمكتبات والمعامل وغيرها لإستقبال طلاب الجامعة وتوفير المناخ المناسب لهم للدراسة والتدريب والبحث العلمي، وكذا التأكد من الشكل العام والمظهر الجمالي للجامعة، ومدي قدرة الجامعة علي تدبير موارد ذاتية لتغطية نفقاتها وتحسين مختلف جوانب العملية التعليمية والبحثية والتدريبية بها، والعمل علي إشراك الطلاب في تنفيذ المظهر الجمالي للجامعة.

 

 

 

 


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة