خالد صلاح

برلمانيون: جولة الرئيس الآسيوية ستحدث طفرة اقتصادية فى مصر

الخميس، 06 سبتمبر 2018 06:03 م
برلمانيون: جولة الرئيس الآسيوية ستحدث طفرة اقتصادية فى مصر عمرو غلاب
كتب محمود حسين
إضافة تعليق

 قال النائب عمرو غلاب، رئيس اللجنة الاقتصادية بمجلس النواب، إن جولة الرئيس عبد الفتاح السيسى الآسيوية تحمل رسالة مهمة جدا، وهى إعلان مصر عن استعدادها لتوطيد علاقاتها بكافة دول العالم وتنوع شركائها فى كافة المجالات الاقتصادية والاستثمارية.

 وأشار "غلاب"، فى بيان له اليوم، إلى أن القارة الآسيوية واعدة جدا فى مجال الاقتصاد والاستثمار، حيث أن الصين وحدها أصبحت تفوف الاقتصاد الأمريكى بمراحل، كما أنها دائما ما تبدى استعدادها عن إقامة مزيد من الاستثمارات بالقارة الأفريقية.

 وأضاف أن نسبة الصادرات المصرية تضاعفت من 200 مليون دولار إلى 408 مليون دولار، نظرا للأسواق الجديدة التى أتاحتها الصين  لمصر والتى تتمثل فى بعض أنواع الخضروات والفاكهة المصرية.

 فى نفس الإطار، قال النائب طارق متولى نائب محافظة السويس، إن جولة الرئيس السيسى الآسيوية تروج لمصر كمنطقة آمنة للاستثمار العالمى، حيث أن العديد من الشركات العالمية تتهافت لفتح استثمارات جديدة فى مصر فى ذلك الاستقرار الذى تشهده فى الوقت الحالى.

 وأضاف "متولى"، أن قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات من أكبر القطاعات الاقتصادية التى حققت مكاسب كبيرة نتيجة توطيد العلاقات المصرية الآسيوية، فالصين تعد أكبر الأسواق التكنولوجية عالميا.

وأشار إلى أن الجولة الآسيوية للرئيس بالإضافة إلى سعيها للترويج للاستثمار فى مصر، إلا أن رسائل الطمأنينة التى بعث بها الرئيس السيسى إلى هذه الدول، سوف تفتح المجال لاجتذاب أسواق سياحية جديدة، وبالتالى إعادة تنشيط قطاع السياحة واجتذاب السائح الآسيوى.

 وأكد النائب طارق متولى، أن زيارة الرئيس لأوزباكستان، سوف تزيد من حجم التبادل التجارى بين البلدين، لافتا إلى أن منتجات أوزباكستان من الأجهزة الإلكترونية والسيارات والمعادن والكيمياء والبتروكيماويات والصناعات الخفيفة تتمتع بميزات تنافسية، كما أن الطلب عليها يزداد فى السوق المصرى.

 

 

 

 

 


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة