خالد صلاح

تعرف على نتائج لقاء وكيل إسكان المنوفية بوكيل وزارة الصحة

الأربعاء، 05 سبتمبر 2018 05:27 م
تعرف على نتائج لقاء وكيل إسكان المنوفية بوكيل وزارة الصحة جانب من اللقاء
المنوفية - محمود شاكر
إضافة تعليق
التقى اللواء مهندس محمد محمد سليمان وكيل وزارة الاسكان بمحافظة المنوفية، اليوم، بالدكتور نصيف حفناوى وكيل وزارة الصحة بالمنوفية، لمناقشة ومتابعة المشروعات الصحية التى تقوم بها مديرية الإسكان ومتابعة الموقف التنفيذى لمشروعات الصحة الجارى تنفيذها بالمديرية كعملية ترميم ورفع كفاءة مستشفى منوف العام وعملية تركيب مولد كهرباء بمستشفى صدر منوف ومولد كهرباء بمستشفى بركة السبع.
 
 
وأوضح وكيل وزارة الإسكان أنه جارى أعمال التسليم الابتدائى للمولد الكهربائى بمستشفى صدر منوف ومستشفى بركة السبع وكذلك عملية إنشاء وترميم مستشفى زاوية الناعورة بالشهداء، لافتا إلى أنه تم الاتفاق على اجتماع مطلع الأسبوع القادم لتسليم المستشفى.
 
 
كما أصدر وكيل وزارة الإسكان تعليماته بسرعة الانتهاء من ملاحظات التسليم النهائى لمستشفى جراجة المخ والأعصاب بشبين الكوم وتسليمها فى المواعيد المحددة حرصا على راحة وسلامة المرضى، علاوة على مناقشة أعمال الترميم ورفع الكفاءة بمستشفى كفر نفره بمركز بركة السبع.
 
 
كما ناقش وكيل وزارة الإسكان المعوقات التى تعوق أعمال تطوير مستشفى تلا المركزى مشددا على مقاول العملية بسرعة تلافى كافة الملاحظات وتسليمها فى المواعيد المحددة طبقا للبرنامج الزمنى دون تأخير أما بخصوص حل مشكلة الرطوبة الموجودة فى واجهة مستشفى سرس الليان ومركز الرعاية والأمومه بالمستشفى، مشيرا إلى أنه تم الاتفاق على مخاطبة المهندس الاستشارى، وذلك لعمل دراسة ومقايسة وذلك لتلافى هذه المشكلة وذلك للبدء فى التسليم الابتدائى للأعمال.
 
 
كما ناقش وكيل وزارة الاسكان الموقف التنفيذى لاعمال ترميم مستشفى السادات المركزى، لافتا إلى أنه جارى العمل فى التشطيبات النهائية وتلافى كافة الملاحظات وتسليمها فى المواعيد المحدد، مشددا على الشركات المنفذة بسرعة استكمال وإنهاء الأعمال فى المواعيد المحددة وبأسرع وقت ممكن حرصًا على راحة وسلامة المرضى، ونظرا لحاجة المستشفيات إلى تلك الأعمال.
 
 
 

إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة