خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة
عفوا.. لا يوجد مباريات اليوم

"مسرح الجامعة" بوابة المواهب للنجومية رغم قلة الإمكانيات

السبت، 22 سبتمبر 2018 01:00 م
"مسرح الجامعة" بوابة المواهب للنجومية رغم قلة الإمكانيات جانب من عروض مسرح كلية الآداب بجامعة طنطا
كتبت سارة درويش

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
"اكتشفت موهبته الفنية خلال مشاركته فى أعمال فنية على مسرح الجامعة" هذه المعلومة تتكرر فى السيرة الذاتية لعشرات الفنانين الذين أطلت موهبتهم على العالم من خلال هذه النافذة كالفنان الكبير فؤاد المهندس الذى اشتهر بلقب "التلميذ العاشق"، حيث كان حريصًا على المشاركة فى كل عروض مسرح الجامعة بعد أن افتتن بالأستاذ "نجيب الريحانى".
 
مسرح الجامعة أيضًا كان نقطة الانطلاق للفنانين الكبار يحيى الفخرانى، عادل إمام، فاروق الفيشاوى ثم جيل الفنانين خالد صالح وخالد الصاوى يليهم جيل الشباب محمد فهيم ومحمد فراج وصولاً إلى شباب "مسرح مصر" الذين اكتشفهم الفنان أشرف عبد الباقى من خلال مسرح الجامعة.

الطريق إلى "تحقيق الذات" يبدأ من مسرح الجامعة

عبر بوابة مسرح كلية الآداب بجامعة طنطا شق العديد من الشباب طريقهم إلى النجومية إلا أن النموذج الأقرب إلى ذهن "يحيى فايد" خريج قسم الإعلام بالكلية هو المطرب الشاب "محمد رشاد" الذى شارك فى النسخة الثالثة من برنامج "آراب أيدول"، وغادره على عتبة اللقب بعد أن اكتسب شهرة واسعة باللون الغنائى الشعبى المصرى الذى تميز به.

محمد رشاد
محمد رشاد
 
ويقول "فايد"، لـ"اليوم السابع"، "محمد رشاد بدأ مشواره بالغناء فى المسرحيات الغنائية التى كنا ننفذها على مسرح الجامعة، وهناك العديد من زملائنا بالفرقة شقوا طريقهم فى عالم التمثيل بينما توقف آخرون بمجرد التخرج فى الجامعة، وأنا عن نفسى أطمح للاستمرار فى الفريق وفى مجال الفن حتى بعد أن تخرجت فقد شعرت أن الله منحنى موهبة وهذا يعطينى دافع للاستمرار بمجرد أن أتمكن من التوفيق بين عملى وحبى للفن".
 
يحيى فايد يتسلم جائزة فى المسرح وجانب من عروض فرقة كلية الآداب
يحيى فايد يتسلم جائزة فى المسرح وجانب من عروض فرقة كلية الآداب
 
وباعتزاز يحكى "فايد" عن مشواره الممتد لأربعة سنوات مع فريق مسرح كلية الآداب بعد أن عرف عنه من خلال دعاية رعاية الشباب بالكلية: الفريق مكون من 25 فرد كحد أقصى، والفريق يشارك كل عام فى مهرجان الجامعة للمسرح وحصد أكثر من جائزة من خلال مسرحيات عدة منها ملك الشحاتين، حلم ليلة صيف، أوليفا وبراكسا.
 
فريق مسرح آداب جامعة طنطا (5)
جانب من عروض فريق مسرح آداب جامعة طنطا 
 
هذه الرغبة فى تحقيق الذات والتعبير عن الموهبة لم تكن دافع "يحيى" وحده للانضمام إلى فريق المسرح بالكلية، فوفقًا لدراسة ماجيستير اعتمدتها جامعة عين شمس عام 2008 فإن هناك أسباب متنوعة تدفع الطلاب للاشتراك فى هذا المجال، ويأتى على رأس هذه الأسباب الرغبة فى الاستمتاع بالهواية بنسبة 86.7% والرغبة فى تحقيق الذات بنسبة 64%

"حكاية فريق مسرح بنات وبس بكلية رياض الأطفال"

حين بدأت "شيرين الجلاب" المدرس المساعد فى كلية رياض الأطفال عملها بجامعة الإسكندرية لم يكن بالكلية مسرحا للجامعة ونظرًا لدراستها حول أهميته للاتزان النفسى للطلاب وأهميته من بعد من يدرسون لهم من طلاب قررت إنشاء أول فريق للمسرح بكلية رياض الأطفال وتقول لـ"اليوم السابع": "عام 2014 أنشأت أول فريق مسرح فى الكلية فأنا أرى المسرح طريقة إيجابية ليعبر الإنسان من خلاله عن نفسه، وحين توجت للمسؤولين بشأن فريق المسرح لقت الفكرة ترحيبًا كبيرًا.

مسرح كلية رياض أطفال (1)
فريق مسرح كلية رياض أطفال 
 
شيئًا فشىء تطور فريق مسرح كلية رياض الأطفال ليقدم مسرحًا منهجيًا للأطفال يهدف إلى تبسيط المعلومات العلمية عن طريق المسرح، وتدريجيًا أصبح الفريق كاملاً مكتملاً قادرًا على المشاركة فى مسابقة الجامعة بعرض مسرحى اسمه "محطة الحياة".
 
تقول "شيرين": كل المسرحيات تأليفى وإخراجى، وننفذ بأنفسنا الديكور وقد حصلنا فى مشاركتنا الأولى بمسابقة للجامعة على درع لجنة التحكيم و7 شهادات تميز.
 
مسرح كلية رياض أطفال (2)
عرض بمسرح كلية رياض أطفال 
 
طبيعة الدراسة بكلية رياض أطفال انعكست أيضًا على الفريق فهو مكون بشكل كامل من الفتيات اللائى يقمن بجميع الأدوار ومن الديكور ووصولاً إلى التمثيل.
هدف "شيرين" لم يقتصر على الفريق الذى رأته يكبر ويتكون من أكثر من 30 طالبة وإنما بدأت التخطيط تعليم طلابها من خلال هذا الفرقة الاهتمام بمسرح الطفل وتقديم مسرحيات تعالج قيم وسلوك الأطفال وتزيد الوعى لديهم.

مهرجان المسرح الجامعى كرنفال لتتويج مواهب الطلاب 

على مدار العام الدراسى لا تنشغل الفرق المسرحية بكليات كل جامعة فقط بتكوين وتطوير فريقها واختيار المسرحيات التى يعملون عليها وإنما تتطلع عيونهم إلى مهرجان المسرح الذى تقيمه الجامعة، ويقول "محمد شتا" رئيس فريق مسرح كلية الطب البيطرى بجامعة القاهرة: تنظم الجامعة مهرجانين للمسرح الأول للعروض المسرحية الصغيرة ويقام فى الفصل الدراسى الأول وتتراوح مدة العروض المشاركة فيه بين 45 إلى 60 دقيقة، وهذا المهرجان يكون خاص بالطلبة فقط بمعنى أن المخرج يجب أن يكون طالبًا والفريق بالطبع من الكلية.

فريق مسرح آداب جامعة طنطا (6)
جانب من عروض فريق مسرح آداب جامعة طنطا 

يضيف: فى الفصل الدراسى الثانى يقام مهرجان العروض المسرحية الطويلة ويكون الحد الأقصى لمدة عروضه ساعة و45 دقيقة وفيه يحق لفرق المسرح بالكليات المختلفة الاستعانة بمخرج محترف أو مخرج مسرحى من خارج الجامعة.

الفرق الفائزة فى هذا المهرجان يتم ترشيحها إلى مهرجان العروض الطويلة للمهرجان القومى للمسرح، وتشارك فى مهرجان مواسم الإبداع للأستاذ خالد جلال.

ضعف الميزانية أبرز الصعوبات فى مواجهة المسرح الجامعى

يقول "شتا" إن المشكلة الوحيدة فى هذه المهرجانات أن ميزانيات فرق مسرح الجامعة مختلفة ومتباينة من كلية لأخرى ما يؤثر على مستوى العروض، ويوضح: هناك كليات ميزانيتها عالية جدًا ويمكنها تقديم عروض ممتازة لتوافر الميزانية فى حين أن كليات أخرى لا تتمكن من تنفيذ عرض جيد بما يكفى بسبب عدم توفر الميزانية، فالجامعة تدعم النشاط بمبلغ موحد لكل الفرق ولكن مصاريف الطلاب التى يتم تخصيص جزء منها للأنشطة المختلفة تتباين بالتالى تتباين ميزانية فرق مسرح الكليات.

وفى الدراسة السابق ذكرها والتى نال عنها الباحث "أحمد نبيل أحمد شهادة الدكتوراه فى الإعلام التربوى جاءت الميزانية فى المركز الأول على قامة الصعوبات التى تواجه فرق مسرح الجامعات بنسبة 58.3% يليها البروقراطية ثم عدم توافر أماكن لإجراء البروفات داخل الكليات.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة