خالد صلاح

الكنيسة الروسية تقطع علاقاتها جزئيا مع بطريركية القسطنطينية

الجمعة، 14 سبتمبر 2018 09:12 م
الكنيسة الروسية تقطع علاقاتها جزئيا مع بطريركية القسطنطينية كنيسة - أرشيفية
أ ف ب
إضافة تعليق

قررت الكنيسة الأرثوذكسية الروسية الجمعة قطع علاقاتها جزئيا مع بطريرك القسطنطينية برثلماوس الأول، الزعيم الروحى للأرثوذكس فى العالم، موضحة انه يريد الاعتراف بكنيسة أوكرانية مستقلة عن موسكو.

وقال الأسقف هيلاريون المسؤول عن العلاقات الخارجية فى بطريركية موسكو للصحافة "عندما تكون الكنيسة الأرثوذكسية الروسية فى موقف صعب، نتلقى ضربات فى الظهر من بطريركية القسطنطينية".

وفى أوكرانيا كنيسة ملحقة بموسكو وأخرى تعود لبطريركية كييف التى أعلنت نفسها بعد استقلال هذا البلد عام 1992 ولم تعترف بها حتى الآن أى كنيسة أرثوذكسية فى العالم.

ولم يعلن بطريرك القسطنطينية رسمياً قراره الاعتراف بكنيسة مستقلة فى أوكرانيا، لكن هذا الاحتمال الذى سيسمح لأوكرانيا بأن تتحرر من الوصاية الدينية لروسيا على بعض مؤمنيها، يعتبر امرا لا يحتمل بالنسبة لبطريركية موسكو.

وقبل هذا القرار، أرسل البطريرك ممثلين الى أوكرانيا هذا الشهر، الأمر الذى أثار غضبا فى روسيا.

 


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة