خالد صلاح

رئيس الحرس الوطنى الروسى يدعو أبرز معارضى بوتين "للمبارزة"

الثلاثاء، 11 سبتمبر 2018 06:11 م
رئيس الحرس الوطنى الروسى يدعو أبرز معارضى بوتين "للمبارزة" بوتين
أ ف ب

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

دعا الرئيس الحالى للحرس الوطنى الروسى الثلاثاء ابرز معارضى الرئيس الروسى فلاديمير بوتين، اليكسى نافالنى إلى "المبارزة"، مهددا بتحويل المعارض المسجون إلى "شريحة لحم".

وكال فيكتور زولوتوف، الحليف المقرب من بوتين، وهو يرتدى بزته العسكرية فى تسجيل صوتى التهديدات والشتائم لنافالني، الذى زعم الشهر الماضى وجود شبهات فساد في الحرس الوطنى.

ونافالني مسجون حاليا لمدة 30 يوما بتهم خرق قانون يحظر التظاهرات.

وقال زولوتوف "انت يا نافالني لم تواجه أبدا الرد على اقوالك "، نافيا اتهامات الفساد التى وصفها بالافتراء.

وأضاف "ببساطة أدعوك إلى المبارزة، إلى الحلبة ، وأعد أن اجعلك شريحة لحم فى غضون دقائق".

وكان نافالنى نشر فى اغسطس الفائت تسجيل فيديو موجه إلى جنود وموظفى الحرس الوطنى، الوكالة الروسية المكلفة تفريق التظاهرات فى البلاد.

وقال للجنود أن قيادة الحرس الوطنى "تأخذ الطعام من أفواهكم لتحقيق مكاسب".

ويزعم نافالني أن الوكالة الأمنية تشترى طعاما سيئا لجنودها بأسعار مبالغ فيها.

وفيما يعجز نافالني عن الرد، انبرى مساعدوه للتنديد بتصريحات زولوتوف.

وقال المدير السابق لموظفى حملته ليونيد فلوكوف على تويتر إن التسجيل يحمل "تهديدات واضحة وخطيرة جدا".

وأشار إلى أن زولوتوف "بالتأكيد نسى" أن نافالنى مسجون وليس بوسعه الرد حاليا.

فيما قال ليوبوف سوبول الذي يعمل في مركز نافالني لمكافحة الفساد "ليس بوسعهم حتى توظيف ناس جيدين فى العلاقات العامة بالمليارات المسروقة".

وتابع على تويتر "ست دقائق من التهديد وليس هناك كلمة واحدة لدحض الحقائق والأدلة فى التحقيق" الذى نشره نافالني عن فساد الحرس الوطنى.

واتهم نافالني في وقت سابق زولوتوف، الحارس الشخصى السابق لبوتين والذى عُيّن في منصبه المستحدث في العام 2016، بانه "ثرى للغاية" وأن أسرته تمتلك عدة ممتلكات فارهة.

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة