خالد صلاح

القضاء التشيلى يصادر جزءا من أموال بينوشيه ويبقى الجزء الأكبر لعائلته

السبت، 25 أغسطس 2018 09:30 ص
القضاء التشيلى يصادر جزءا من أموال بينوشيه ويبقى الجزء الأكبر لعائلته بينوشيه
أ ف ب
إضافة تعليق

     

أمرت المحكمة العليا فى تشيلى الجمعة ، بمصادرة ممتلكات بقيمة 1,6 مليون دولار تعود إلى الديكتاتور السابق أوغستو بينوشيه الذى حكم البلاد من 1973 ألى 1990، فى إطار فضيحة فساد.

وينص القرار الذي اطلعت عليه وكالة فرانس برس على "أمر بمصادرة ممتلكات  ، كانت تعود إلى أوغستو خوسيه رامون بينوشيه أوغارتى أو إحدى شركاته بقيمة مليون و621 ألفا و554 دولارا".

ويأتى هذا القرار النهائى فى إطار ملف يحمل اسم "قضية ريغس" وهو تحقيق حول الطريقة التى ساعد فيها مسؤولون تشيليون أوغستو بينوشيه ، على إخفاء جزء من ثروته فى مصرف "ريغس" فى الولايات المتحدة.

وهو يشكل تراجعا جزئيا عن قرار صدر فى 2017 وينص على إعادة موجودات بقيمة حوالى 5 ملايين دولار ، تمت مصادرتها فى 2004 إلى عائلة بينوشيه، واستأنفت الدولة هذا القرار مطالبة بإلغائه.

وبذلك سمحت المحكمة العليا لعائلة الديكتاتور السابق بالاحتفاظ بالجزء الأكبر من ممتلكاته.

وكان بينوشيه توفى اثر اصابته بجلطة في 2006 عن 91 عاما وورثته هم أرملته لوسيا هيريارت 95 عاما وابناؤهما الخمسة.

وقاد بينوشيه تشيلي من 1973 إلى 1990 على رأس نظام ديكتاتورى ، وقتل خلال هذه الفترة 3200 شخص أو فقدوا بينما تعرض 38 ألفا آخرين للتعذيب، حسب منظمات للدفاع عن حقوق الإنسان.

 

 


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة