خالد صلاح

قانون جديد يمنع صرف الأدوية بدون روشتة طبية.. أبو العلا يتقدم بالمشروع.. ويؤكد صرف العلاج دون فحوصات كارثة.. واليزابيث شاكر: خريجو تجارة يشخصون ويصرفون الأدوية.. والعرجاوى: القانون سيحمى المواطنين من الخطر

السبت، 11 أغسطس 2018 03:00 ص
قانون جديد يمنع صرف الأدوية بدون روشتة طبية.. أبو العلا يتقدم بالمشروع.. ويؤكد صرف العلاج دون فحوصات كارثة.. واليزابيث شاكر: خريجو تجارة يشخصون ويصرفون الأدوية.. والعرجاوى: القانون سيحمى المواطنين من الخطر قانون جديد يمنع صرف الأدوية بدون روشتة طبية
كتب – رامى سعيد – محمود العمرى
إضافة تعليق

فى تحرك جديد من لجنة الصحة بمجلس النواب، لمواجهة عمليات صرف الأدوية من خلال الصيدليات دون فحوصات من الطبيب، مؤكدين أن هذا الأمر تكرر كثير فى المحافظات، وخاصة أن هناك من يعمل فى الصيدليات من خريجى الدبلومات ويشخص ويصرف أدوية للمواطنين دون معرفة الطبيب ، وهذا يؤدى بحياة المواطنين للخطر، مؤكدين هن تجهيز قانون جديد لمنع هذه الأمور.

 صيدلية 

 

كشف الدكتور أيمن أبو العلا، وكيل لجنة الصحة بمجلس النواب، إنه سيتقدم بمشروع قانون جديد يمنع ويجرم صرف الأدوية إلا بروشتة طبية، مؤكدا أن ما حدث من نقابة الصيدلة بالفيوم يجب أن يتوقف فورا، لافتا :" لهذه الدرجة صحة المواطن المصري أصبحت بلا قيمة مع احترامي لمهنة الصيدلي ودوره الهام في المنظومة الصحية ولكن أن يصف علاج ومضادات حيوية ويعالج أمراض العيون وامراض النساء والعجب ان هذه دبلومة يعطيها مدرس مساعد من كلية الصيدلة يعنى حتى لم يحصل على الدكتوراه بعد علما بان هذه الإجراءات يدرسها الطبيب في دبلومة تستغرق عامين بعد تخرجه بعد سبعة سنوات دراسة فى دبلومة طب الأسرة ".

وأضاف أبو العلا فى بيان:"مع إدراكي الكامل للحالة الاقتصادية للمواطن الذي لا يستطيع الذهاب إلى طبيب، ويستشير الصيدلي ترشيدا للنفقات، لَكنها في الحقيقة كارثة، لأنه بدون الكشف والفحص نفقد كثير من الحالات، وعلي وزارة الصحة إيجاد وسيلة للرعاية الأولية في الوحدات الصحية، ووجود أخصائيين بالعيادات الخارجية في المستشفيات مجانا بشرط الإتاحة والمقبولية" .

20180626131655054
 

نقابة الاطباء 

 

ومن جانبه قال الدكتور أحمد العرجاوى ، عضو لجنة الصحة بمجلس النواب، إن هناك أخطاء كثيرة تنتج عن صرف الأدوية الخاطئة من خلال الصيادلة تؤدى إلى نتائج سلبية على المريض ، فلابد أن كل هذا يتوقف ، بحيث لا يتم صرف أدوية من خلال الصيادليات من خلال وجود تشريع يوقف هذه الأمور ويمنعها بشكل نهائى من الصيادلة .

وأضاف عضو لجنة الصحة بالبرلمان فى تصريح لـ"اليوم السابع" أن تنظيم هذه المسألة سيحافظ بشكل أكبر على حياة المواطنين من الخطر ، نتيجة أخذ أدوية خاطئة يتم بيعها من خلال الصيدلى دون فحوصات يتسبب فى أخطاء كثيرة تتعلق بالمرضى ، فلابد من مواجهة كل هذه الأمور وأن تكون هناك العمل بالاختصاص .

وتابع أن وجود التشريع سينظم العملية فى بيع الأدوية ، وعدم الوقوع فى أخطاء من الصيادلة نتيجة لصرف أدوية دون فصح أو روشتة من خلال الطبيب ، وهذا سيحافظ على حياة المواطنين .

 لجنة الصحة بمجلس النواب

وايدت النائبة اليزابيث شاكر عضو لجنة الصحة بمجلس النواب مشروع قانون النائب أيمن أبو العلا وكيل لجنة الصحة الخاص بمنع وتجريم صرف الأدوية إلا بروشتة طبية ، قائله:" كثرت مشاكل صرف الأدوية العشوائي بصحة ملايين المصريين.

وأوضحت شاكر لـ" اليوم السابع" أن عدد كبير من الصيدليات المتواجدة بمختلف المحافظات لا يقف فيها متخصصون بل خريجى تجارة  يقومون بالتشخيص وصرف الدواء لملايين من الفقراء والبسطاء فى عدد من المحافظات المختلفة.

ودعت عضو لجنة الصحة بمجلس النواب تفعيل مقترح فتح نوبات للاطباء فى المستشفيات الحكومية بسعر رمزي للمواطنين، لتشخيص الحالات وكتابه روشته، لتدارك ازمة تجنب الاسر الفقيرة زيارة العيادات الخاصة لارتفاع تكلفة الكشف.

وقال الدكتور محمود بسيونى عضو لجنة الصحة بمجلس النواب، إنه سيتقدم بطلب إحاطة لوزير الصحة الدكتورة هالة زايد بشأن ما أثير مؤخرًا حول بعض أدوية الضغط التى قد تكون إحدى مسببات الأمراض السرطانية، موضحًا أن الأمر لابد أن يتم اثباته معمليًا قبل البت فى أمره.

وأوضح بسيونى لـ"اليوم السابع"، أن مصر لديها معامل ومختبرات على مستوى عالى من الكفاءة والجودة لابد أن تكون هى الفيصل والحكم فيما يتم تداوله من معلومات، لم يثبت صحتها حتى الآن، لافتًا إلى أن هناك حالة هلع لدى المواطنين واضطراب فى سوق الأدوية المصرى

وأشار عضو لجنة الصحة إلى عدم صحة ما يسمى بالأدوية المغشوشة، قائلا: " هناك أدوية مهربة أى لا تخضع لرقابة الادارة المركزية للصيدلة ووزارة الصحة"، لافتًا إلى أن السوق السوداء يشترون تلك الأدوية بسعر رخيص ويطرحونه بسعر مرتفع وهى تجارة رابحة بالفعل.


إضافة تعليق




التعليقات 4

عدد الردود 0

بواسطة:

الكابتن

بدلا من بكاء الاطباء خفضوا سعر الكشف

تقريبا الاطباء وجدوا انفسهم مثل الجواهرجى او الجزار اصبح لايجد ما يصرفه ببزخ كما تعود فاوحى الى حبايبه يساعدوه فى المجلس حتى يصبح من يرغب فى شراء قرص اسبرين ان يزهب للطبيب (الدكاتره بقت بتنش ياجدعان)

عدد الردود 0

بواسطة:

مواطن مصرى

لاحول ولاقوة الاباللة...

الدول الاجنبية تشترط عدم صرف الادوية الا بروشتة طبية لان مواطنيها تحت حماية مظلة تأمين صحى محترم اما فى مصر فحدث ولاحرج..هل مريض الضغط والسكر سيذهب الى الطبيب كل مرة يريد فيها تكرار الدواء ويدفع الفيزيتا شهريا؟يجب تأجيل مشروع القانون هذا لحين الانتهاء من مشروع قانون التأمين الصحى الشامل..

عدد الردود 0

بواسطة:

مصرى

انت بتقارن نفسك بدول اجنبية ؟

هؤلاء فى وادى اخر لايعيشون فى مصر ..اقسم بالله اصحاب المعاشات 600 جنيه منهم 300 علاج عاوز حضرتك يدفع منهم كشف 150 هههههههههههه ربنا يخيب املكم ياجهلة المجلس ..اما انتم حرامية لاتعيشون مع الشعب واما تعملون لصالح اطباء فاشلين مثلكم ...نحن مازلنا شبه دولة ياسادة ...والله شبه دولة ...الرئيس قال نحن مازلنا على اول الطريق

عدد الردود 0

بواسطة:

ahmed

بيع الادويه في العيادات

وكمان تعملوا قانون يمنع بيع الادويه في عيادات التخسيس والجلديه وامراض النسا

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة