خالد صلاح

"جئناك محبين.. جئناك ملبين".. تسهيلات "الداخلية" لحجاج القرعة فى رحلتهم للأراضى المقدسة.."الباركود" لمنع الزحام..و"واى فاى" بالحافلات أثناء التنقلات.. وشركة لنقل الحقائب خلال عمليات التفويج لتفادى فقد المتعلقات

الجمعة، 10 أغسطس 2018 12:00 م
"جئناك محبين.. جئناك ملبين".. تسهيلات "الداخلية" لحجاج القرعة فى رحلتهم للأراضى المقدسة.."الباركود" لمنع الزحام..و"واى فاى" بالحافلات أثناء التنقلات.. وشركة لنقل الحقائب خلال عمليات التفويج لتفادى فقد المتعلقات حج
كتب محمود عبد الراضى
إضافة تعليق

واصل حجاج قرعة وزارة الداخلية التوافد على الأراضى المقدسة لأداء مناسك الحج، حيث سارع ضباط البعثة فى استقبال ضيوف الرحمن.

ويقضى الحجاج 5 أيام بـ 4 ليالى فى المدينة المنورة، قبل التحرك لمكة المكرمة استعداداً لأداء المناسك المقدسة بدءً من يوم التروية.

وبدوره، أعلن اللواء عمرو لطفى الرئيس التنفيذى لبعثة الحج، أنه تم استحداث عدة تسهيلات لضيوف الرحمن هذا العام، لضمان أداء مناسكهم فى سهولة ويسر.

وأوضح الرئيس التنفيذى لبعثة الحج المصرية، فى تصريحات صحفية، أنه فى مقدمة تلك التسهيلات، تم تطبيق نظام الباركود، للتيسير على الحجاج خلال تسكينهم فى فنادقهم، لمنع حالة التكدس والزحام التى قد تظهر فى بهو الفنادق، وأيضا خلال عمليات التفويج، واستقلال الحافلات، لافتا إلى أن كل حاج لديه "باركود" مسجل عليه جميع بياناته، وموجود فى بطاقة التعريف الخاصة به، حيث يتم معرفة بيانات الحاج كاملة من خلال أجهزة قارئة البيانات الموجودة مع ضباط بعثة الحج .

وأضاف: تم التعاقد أيضا مع أكبر شركات النقل فى المملكة العربية السعودية، لتوفير حافلات موديل العام، ومزودة بخدمة "الواى فاى" لمتصفحى الإنترنت، فضلا عن التعاقد مع شركة شحن لنقل حقائب الحجاج خلال عمليات التفويج من وإلى مكة المكرمة، لمنع حالات فقد الأمتعة، بحيث تصل أمتعة الحاج إلى مقر الفندق الخاص به.

وأكد مساعد وزير الداخلية للشئون الإدارية، أنه تم تقليل هذا العام الكثافة العددية داخل كل غرفة لراحة الحجيج، فضلا عن تسليم وجبات جافة تكفى طول مدة إقامته بالمدينة المنورة.

وتفقد اللواء عمرو لطفى عددا من الفنادق التى تم التعاقد معها لاستقبال ضيوف الرحمن وذلك للتأكد من توفير كافة سبل الراحة لهم تنفيذا لتوجيهات اللواء محمود توفيق وزير الداخلية بتسخير كافة الجهود لخدمتهم.

وحرص الرئيس التنفيذى لبعثة الحج المصرية خلال جولته، على تفقد غرف هذه الفنادق للتأكد مِن جودة الخدمة المقدمة للحجاج على نحو يليق بمكانة الحاج المصرى، فضلا عن التواجد فى غرف العمليات الرئيسيّة فى مقر البعثة المصرية بالمدينة والمتصلة مع غرفة العمليات المركزية بقطاع الشئون الإدارية فى القاهرة.

وتحدث الرئيس التنفيذى لبعثة الحج المصرية مع عدد من الحجاج الذين أثنوا على حجم الجهود المبذولة من قبل وزارة الداخلية لمساعدتهم على أداء فريضتهم فى سهولة ويسر، وسهولة التواصل مع مجموعات العمل المشكلة من ضباط بعثة الحج للوقوف على احتياجات الحاج.

والتقى اللواء عمرو لطفى بعدد من ضباط وزارة الداخلية الذين يتولون الإشراف على تنظيم بعثة الحج هذا العام وأثنى على جهودهم وطالبهم ببذل المزيد مِن الجهود لخدمة الحاج المصرى حتى يعود بسلامة الله تعالى إلى أرض الوطن.

ويُنظم الباص السياحى فى المدينة المنورة، العديد من الرحلات المنظمة للمواقع الأثرية والتاريخية المرتبطة بالسيرة النبوية ضمن مسارات الخدمة التى يستفيد منها ضيوف الرحمن القادمين لأداء فريضة حج هذا العام 1439هـ.

ويهدف الباص السياحى الذى تشرف عليه هيئة تطوير منطقة المدينة المنورة إلى تنشيط الرحلات السياحية الداخلية لزوار وأهالى المدينة المنورة عبر عدد من المسارات المعتمدة لتعريف المستفيدين من الخدمة على مجموعة كبيرة من المعالم التى تحتضنها المدينة المنورة، ويسهل من عمليات التنقل فيما بينها، بالإضافة إلى تنظيم زيارة المزارات الإسلامية المرتبطة بالسيرة النبوية والشواهد التاريخية، ويتحقق من الباص السياحى الاستفادة من الخدمات الترفيهية المدرجة فى المسار عبر مراكز التسوق والترفيه المعتمدة، فضلاً عن الإسهام فى ربط ماضى المدينة بحاضرها من خلال الرحلة السياحية التى تمكن المستفيد من الوقوف على المعالم التاريخية والتراثية والتجارية والمرافق العامة فى المدينة المنورة.

وتشمل المسارات السياحية 12 مسارًا وهى المسجد النبوى، وساحة المناخة، ومعرض الأسماء الحسنى، وباب السلام، وجبل أحد، ومجمع النور، وطريق سلطانة، ومسجد القبلتين، وموقع غزوة الخندق، ومسجد قباء، ومحطة قطار الحجاز، و جادة قباء.

وتنطلق الرحلات السياحية عبر الحافلات المتوافقة مع أعلى معايير السلامة والأمان من خلال نقاط الانطلاق الرئيسية بالمركزية الشمالية والمركزية الجنوبية المحيطة بالمسجد النبوى، بواقع رحلة كل 30 دقيقة بشكل تتابعى ويعمل على فترتين صباحية وأخرى مسائية، تبدأ الأولى عقب صلاة الفجر وتنتهي قبل فترة الظهيرة، وتستأنف الجولات السياحية بعد صلاة العصر، وتستمر حتى الساعة 11 مساءً بشكل يومى وعلى مدار الأسبوع، وتنظم فيها الجولات بطريقة احترافية مهنية عالية تستخدم فيها الحافلات مزدوجة السعة بما يضمن تقديم الإرشادات والمعلومات الدقيقة والمعتمدة عن أبرز النقاط المستهدفة فى الجولة.

ويحتوى الباص السياحى على طابقين يضُم كلاً منهما عدداً من المقاعد المجهزة لاستقبال مختلف الفئات العمرية بالإضافة إلى تجهيز الحافلات بمسارات مخصصة لخدمة كبار السن وذوى الاحتياجات الخاصة، وتسعى هيئة تطوير منطقة المدينة المنورة خلال الفترة المقبلة إلى تطوير خدمات الترجمة عبر السماعات المدمجة بمقاعد الحافلات السياحية التى يتم من خلالها تقدم خدمة الإرشاد حول نقاط التوقف، لتشمل 4 لغات إضافية بمجموع 12 لغة مختلفة تخدم الزوار القادمين إلى المدينة المنورة من حول العالم بالإضافة إلى تقديم النصوص الإرشادية بأسلوب قصصى خاص بالأطفال باللغتين العربية والإنجليزية ليحكى تاريخ المواقع.

وتعد خدمة الباص السياحى من الخدمات الرائعة التى تتناغم مع رؤية هيئة تطوير المنطقة من خلال التزامها المستمر بإطلاق مشاريع تُسهم فى إثراء تجربة الأهالى والزوار، وتوفر هذه الحافلات خدمات راقية تتوافق مع أعلى المعايير لتواكب رؤية المملكة.

 

 


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة