خالد صلاح

مرصد الإفتاء يدين هجوم السويداء الإرهابى ويناشد السوريين بضرورة الوحدة

الخميس، 26 يوليه 2018 02:13 م
مرصد الإفتاء يدين هجوم السويداء الإرهابى ويناشد السوريين بضرورة الوحدة داعش - أرشيفية
كتب لؤى على
إضافة تعليق

أدان مرصد الفتاوى التكفيرية والآراء المتشددة التابع لدار الإفتاء المصرية الهجوم الإرهابى الذى شهدته مدينة السويداء السورية، وأسفر عن وفاة ما لا يقل عن 168 شخصًا وإصابة 180 جريحًا، نتيجة للتفجيرات الإرهابية التى شنَّها تنظيم "داعش" الإرهابى فى المدينة بريفها الشرقى والشمال الشرقي، حيث نفَّذ التنظيم ثلاث هجمات بأحزمة ناسفة فى مدينة السويداء وحدها، فيما وقعت التفجيرات الأخرى فى قرى بريفها الشمالى الشرقى قبل أن يشن هجومًا على المنطقة.

وأشار المرصد إلى أن هذه الأعمال الإرهابية تؤكد على وحشية تنظيم داعش وهمجيته، وعلى أن التنظيم يحاول مجددًا التمدد والتوسع داخل الأراضى السورية بعد الهزائم التى تعرَّض لها فى العديد من معاركه، وباتت قوته القتالية محدودة؛ ولذلك يلجأ إلى مثل هذه العمليات الإرهابية من أجل ترويع المواطنين وقتل الأبرياء لنشر الفوضى فى المدن السورية المحررة من قبضته.

وأكَّد المرصد على أن مثل هذه العمليات التى يقوم بها التنظيم إنما الهدف منها هو شق الصف لزرع الفتن بين المواطنين، مؤكدًا على أن تنظيم داعش يحاول منذ دخوله سوريا زعزعةَ أمن البلاد واستقرارها عبر محاولته زرع الفتن الطائفية بين أبناء الشعب الواحد، وذلك ضمن المؤامرة الكبرى والحرب الإرهابية التى تتعرض لها الدولة السورية.

وقال المرصد: إن الشريعة الإسلامية ترفض كل أنواع الاعتداء والقتل الذى يقع بحق الأبرياء ويروِّع أمنهم، مؤكدًا أن الإسلام حرَّم كل الاعتداء على النفس البشرية بالقتل أو الذبح أو الخطف، معتبرًا أن مثل هذه الأعمال تتطلب أقصى العقوبة.

وأعرب المرصد عن مواساته لأهالى الضحايا والمصابين متمنيًا الشفاء العاجل للجرحى، ومناشدًا الشعب السورى بضرورة التكاتف والعمل كصفٍّ واحد فى مواجهة مثل هذه التنظيمات الإرهابية ومن يمولها، عبر توحده من أجل وطنه واتحاده وراء مؤسساته للقضاء على كل الفصائل الإرهابية، كما أكد على أن الإرهاب الداعشى لن يقتصر على منطقة بعينها فى سوريا وإنما يحاول أن يضرب فى كل منطقة بالدولة، حيث يسعى التنظيم من خلال هذه العمليات إلى رفع معنويات مقاتليه بعد الهزائم المتكررة التى تعرض لها.

 


إضافة تعليق




لا تفوتك
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة