خالد صلاح

حبس نجار مسلح 4 أيام لاتهامهم بقتل ابن شقيقه بسبب خلافات الميراث فى كفر الشيخ

الخميس، 19 يوليه 2018 06:22 م
حبس نجار مسلح 4 أيام لاتهامهم بقتل ابن شقيقه بسبب خلافات الميراث فى كفر الشيخ المجنى عليه
كفر الشيخ – محمد سليمان
إضافة تعليق

قتل شاب، اليوم الخميس، فى كفر الشيخ على يد عمه بسبب خلافات على الميراث، وألقى القبض على المتهم، وقررت النيابة حبس المتهم 4 أيام، وانتداب الطبيب الشرعى لتشريح الجثة.

وتلقى اللواء أحمد صالح مدير أمن كفر الشيخ، إخطارًا من العميد محمد عمار، مدير إدارة البحث الجنائى، يفيد ورود بلاغ لمركز شرطة سيدى سالم، من مستشفى سيدى سالم المركزى، بوصول "محمد.أ.م.أ" 28 سنة، مزارع، ومقيم بقرية المشارقة، دائرة مركز سيدى سالم، مصابًا بعدة طعنات نافذة بالرقبة والصدر من الناحية اليسرى، ولفظ أنفاسه الأخيرة متأثرًا بإصابته فور وصوله المستشفى.

وانتقل الرائد حمدى أبو ريا، رئيس مباحث مركز سيدى سالم، والنقيب أحمد قطاطو، وملازم أول خالد منصور وأحمد العيسوي، معاونى مباحث مركز سيدى سالم، إلى مكان الحادث، وتبين من خلال الفحص حدوث مشاجرة بين كل من المجنى عليه والذى توفى إثر إصابته بطعنات بالرقبة والصدر من الناحية اليسرى، وبين "ح م.أ" 25 سنة، نجار مسلح، ومقيم بقرية المشارقة ،دائرة المركز، على إثر حدوث مشادة كلامية بينهما تطورت إلى مشاجرة بسبب خلافات على ميراث قطعة أرض، حال تواجدهما بأحد شوارع القرية، الذى قام بملاحقة المجنى عليه ممسكا بسلاح أبيض "مطواة" فحدثت بينهما مشاجرة، وأثناء ذلك تمكن المتهم من طعن المجنى عليه عدة طعنات، محدثًا إصابته بالإصابات المشار إليها التى أودت بحياته .

وتمكن ضباط وحدة مباحث المركز، من ضبط المتهم وبمواجهته أمام رجال المباحث اعترف بارتكاب الواقعة، وبإرشاده تم ضبط الأداة المستخدمة، وهى عبارة عن "مطواة"، وتحرر المحضر رقم 33412 جنح مركز سيدى سالم لسنة 2018، وأحيل المتهم للنيابة، فأمر المستشار أحمد عرنوس وكيل نيابة سيدى سالم، بإشراف المستشار محمود فؤاد مدير النيابة، بندب الطب الشرعى لمعرفة سبب الوفاة، وحبس المتهم 4 أيام على ذمة التحقيق.

 


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة