خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

مع المصريين فى رمضان "اللحمة تحلى" .. لماذا يرتفع استهلاك اللحوم رغم الصيام.. وزارة الزارعة: وفرنا الكميات المطلوبة ونناشد المواطنين ترشيد احتياجاتهم.. وخبراء: الناس اتعلموا التوفير

الأحد، 13 مايو 2018 05:00 ص
مع المصريين فى رمضان "اللحمة تحلى" .. لماذا يرتفع استهلاك اللحوم رغم الصيام.. وزارة الزارعة: وفرنا الكميات المطلوبة ونناشد المواطنين ترشيد احتياجاتهم.. وخبراء: الناس اتعلموا التوفير لحوم
كتب تامر إسماعيل صالح

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

على مدار سنوات مضت، كانت ظاهرة شراهة شراء السلع قبل رمضان تسيطر على المجتمع المصرى، وكان يكفى لأى متابع أن يمر على أى سوبر ماركت أو سوق تجارى قبل دخول رمضان بأسبوعين، لإدراك حجم الأزمة التى يتسبب فيها شراهة الشراء وثقافة التخزين التى اعتادها المصريون لسنوات طويلة، وكان من أهم تأثيرات تلك الظاهرة هو ارتفاع أسعار اللحوم بسبب الزيادة الكبيرة والمتضاعفة فى شراءها واستهلاكها فى شهر رمضان "ِشهر الصيام".

 

 

 

وقبيل دخول الشهر الكريم هذا العام وبعد وصول سعر كيلو اللحم البلدى إلى 150 جنيها ببعض المناطق، قامت وزارة الزراعة والتموين بتوفير كميات كبيرة من اللحوم المجمدة بسعر 90 جينها للكيلو، كما نشطت وزارة الزراعة فى توفير اللحوم البلدية أيضا فى كافة المحافظات، كتوقع معتاد لارتفاع نسب الشراء والاستهلاك.

 

 

 

 

شعبة الجزارين: الاستهلاك منضبط والجزارين اتظلموا

من جانبه قال هيثم عبد الباسط نائب رئيس شعبة الجزارين بالغرفة التجارية، إن ظاهرة زيادة الاستهلاك فى اللحوم قبل وأثناء شهر رمضان كانت تتسبب بالفعل فى ارتفاع الأسعار وقلة المعروض من اللحوم بالأسواق، موضحا أن الأمر اختلف هذا العام بسبب ارتفاع الأسعار الذى جعل المواطنين يرشدون استهلاكهم من أنفسهم دون دعوات ترشيد، خاصة أن سعر اللحم البلدى وصل فى بعض المناطق إلى 150 جنيه، ما جعل بعض الناس تشترى نصف كيلو أو ربع كيلو أحيانا وليس بكميات كبيرة مثلما كان يحدث فى الماضى.

 

وأضاف عبد الباسط أن تدخل وزارة الزراعة والتموين وطرح كميات كبيرة فى الأسواق ومنافذ البيع بأسعار 100 و 90 جنيه جعل الإقبال على اللحوم البلدية يقل، ويستطيع أى شخص أن يرى بنفسه الفرق بين الإقبال على منافذ بيع تلك اللحوم وبين الإقبال على الجزارين، موضحا أن مصر تستهلك مليون و200 ألف طن، كان أغلبهم فى الماضى خلال شهر رمضان بسبب كثرة العزائم وحرص المصريين على أن تكون وجبة الإفطار بها لحوم باستمرار لكن هذا الأمر تغير العام الحالى وأصبحت هناك ثقافة ترشيد الاستهلاك لدى المواطن.

 

 

 

مواطنون ضد الغلاء: رصدنا انخفاض استهلاك اللحوم من خلال "الزبالين"

وتعليقا على استهلاك اللحوم فى رمضان، قال محمود العسقلانى مؤسس حملة مواطنون ضد الغلاء، أنه تابع خلال الأيام الماضية الجهد المبذول من الدولة لتوفير كافة السلع قبل رمضان وعلى رأسها اللحوم البلدية والمستوردة، موضحا أنه لاحظ أن العام الحالى شهد تراجعا فى مستوى الشراء عن الأعوام الماضية التى كانت تشهد إقبالا كبيرا ومضاعفا.

وأكد العسقلانى أن الأمر يعود إلى توابع قرار التعويم، الذى استقرت نتائجه فى السوق، وبدأ المواطن يتعامل معه كأمر واقع ويغير من ثقافة استهلاكه وتعامله مع الأكل والشرب، موضحا أنه كمواطن أصبح يراعى ذلك فى حياته اليومية.

وأضاف مؤسس حملة مواطنون ضد الغلاء، أن رصده لظاهرة تغير ثقافة الاستهلاك هذه العام قبل رمضان رصده أيضا من خلال حديثه مع جامعى القمامة، حيث سألهم هل لازالوا يجدون طعاما ملقى فى القمامة كما كان فى الماضى، وكانت إجابتهم أن ذلك أصبح نادرا جدا عكس ما كان يحدث حيث كان المواطنين يلقون أكثر من ربع طعامهم فى القمامة.

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة