خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

هؤلاء المرضى النفسيون لا يحصلون على تعاطف من حولهم.. تعرف على الأسباب

الجمعة، 20 أبريل 2018 10:00 ص
هؤلاء المرضى النفسيون لا يحصلون على تعاطف من حولهم.. تعرف على الأسباب المرض النفسى لا يصاحبه التعاطف أحياناـ ارشيفية
كتبت أميرة شحاتة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

هناك بعض المرضى النفسيين الذين لا يمكن احتمالهم على الرغم من معرفة مرضهم، فلا يحصلون على تعاطف من حولهم أو إشفاقهم على حالتهم، فى حين آن آخرين غيرهم يكونون أقرب لقلوب الجميع ويلتمسون لهم العذر بسبب مشكلاتهم النفسية، هذا ما نتحدث عنه مع الدكتور جمال فرويز، استشارى الطب النفسى بالأكاديمية الطبية.

أحيانا لا يكفى المرض للتعاطف .. هذا ما أكده فرويز، عندما رصد لنا 3 أنواع من المشكلات النفسية التى تحتاج للطبيب وليس للاحتواء أو العداوات لأن كليهما لا يؤدى معه لنتيجة، وهم:

1- مرضى الفصام لأنه يكون لديهم مشاكل مع آخرين ودائما لديهم احساس بالاضطهاد وهلاوس وضلالات عن من حولهم، وبالتالى لا يحتملهم الآخرون ويدخلون معهم فى عداوات غير متفهمين مرضهم.

الفصام
الفصام

2- مرضى الهوس لأنهم خلال نوبات هياجهم وغضبهم قد يقولون أشياء لا تغتفر ويقومون بأفعال غير طبيعية ومؤذية بشكل كبير لمن حولهم، كما أنهم يبدون مثل الطبيعين ولكنهم خارجين عن السيطرة.

3- بعض مرضى اضطرابات الشخصية خاصة الشخصية البارناوية بسبب شكها المتكرر فى من حولها، واضطراب الشخصية الدورية لأنهم يتقلبون فى أمزجتهم خلال اليوم الواحد كثيرا، والشخصية السيكوباتية التى تؤذى الجميع وتكون ضد كل المبادىء والقيم المجتمعية.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة