خالد صلاح
}

7 أسباب تقرب الزمالك من التأهل الأفريقى رغم السقوط بإثيوبيا

الجمعة، 09 مارس 2018 05:30 ص
7 أسباب تقرب الزمالك من التأهل الأفريقى رغم السقوط بإثيوبيا لاعبى الزمالك
كتب أحمد توفيق
إضافة تعليق

سقط الزمالك فى بداية مشواره الأفريقى أمام ولايتا ديتشا الإثيوبى بالخسارة 2/1 ضمن ذهاب دور الـ 32 لبطولة الكونفدرالية بمدينة أواسا فى مفاجأة مدوية لم يتوقع أحد.

رغم خسارة الزمالك أمام حامل اللقب الإثيوبى الأخير لكنه يظل المرشح الأول للتأهل لدور الـ16 الأول وهو ما تحدده نتيجة مباراة العودة يوم 18 مارس الجارى باستاد القاهرة ويرصد "اليوم السابع" فى السطور التالية 7 أسباب تقرب الزمالك من التأهل الأفريقى رغم السقوط فى إثيوبيا:

الحاجة لهدف وحيد

الزمالك يحتاج لهدف وحيد فقط ليتأهل للدور المقبل بالكونفدرالية وهو ليس بالأمر الصعب أمام المارد الأبيض ومن السهل تسجيل هدف وأكثر .

فوارق الإمكانيات

كشفت مباراة الذهاب بين الزمالك وولايتا ديتشا فوارق كبيرة فى الإمكانيات بين الفريقين لصالح الأبيض حيث لا يمتلك الفريق الإثيوبى ما يدفعه للتأهل للدور المقبل لكونه فريقًا متواضعًا ما يسهل مهمة تأهل الأبيض.

اللعب فى مصر

لا شك أن خوض لقاء الزمالك وولايتا ديتشا فى مصر يزيد فرص وحظوظ المارد الأبيض لتحقيق نتيجة كبيرة وعريضة على عكس مباراة الذهاب التى أقيمت فى مدينة أواسا وسط إمكانيات ضعيفة ما أثر على الاستعدادات للقاء.

جودة استاد القاهرة

مباراة الزمالك وولايتا ديتشا ستقام باستاد القاهرة وهو ملعب ممتاز تم تصميمه على أعلى مستوى على عكس ملعب أواسا الدولى الذى استضاف لقاء الذهاب رغم سوء الأرضية بشكل كبير والتى كان لها تأثير على خسارة الأبيض وفوز أصحاب الأرض.

مساندة الجماهير

الزمالك يترقب حضور 5 آلاف مشجع أبيض من أعضاء النادى خلال مباراة ولايتا ديتشا باستاد السويس ولا شك أن الحضور الجماهيرى يمثل دفعة معنوية كبيرة للفارس الأبيض أمام بطل إثيوبيا ما يسهل من المهمة ويقرب التأهل.

تعويض ضياع الدورى

يسعى الزمالك لتعويض ضياع لقب الدورى بالموسم الحالى بإحراز لقب قارى وأفريقى لذلك سيقاتل اللاعبين والجهاز الفنى للتأهل للدور المقبل ومواصلة المشوار بالكونفدرالية لتحقيقق الهدف الأكبر والأسمى وهو حصد اللقب.

العودة للصدارة الإفريقية

الزمالك يبحث عن استعادة أمجاده الأفريقية الغائبة منذ 16 عاما بعد تحقيق آخر لقب قارى عام 2002 بإحراز لقب دورى أبطال أفريقيا ثم غابت البطولات السمراء عن الدولاب الأبيض لذلك يأمل كل من ينتمى للنادى سواء جماهير أو لاعبين أو جهاز فنى أو مجلس إدارة للعودة مرة أخرى للساحة الأفريقية بإحراز لقب الكونفدرالية.


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة