خالد صلاح

هل ما زالت "اليافطات" تؤثر فى الانتخابات؟..أستاذ إعلام: جزء من منظومة متكاملة

الخميس، 22 مارس 2018 03:44 م
هل ما زالت "اليافطات" تؤثر فى الانتخابات؟..أستاذ إعلام: جزء من منظومة متكاملة يافطات تأييد لمرشحى الرئاسة
كتب سمير حسنى
إضافة تعليق

رغم انتشار "السوشيال ميديا"، إلا أن الدعاية الانتخابية "يافطات التأييد" ملأت شوارع مصر بشكل كبير للغاية، خلال الفترة الماضية، ما يجعلنا أمام تساؤلات كثيرة بشأن حجم الدعاية المستخدمة وتأثيرها فى الانتخابات، من عدمه، وهل ما زال تأثيرها مستمر حتى الآن بالرغم من التأثير القوى لوسائل التواصل الاجتماعى فى كل مناحى الحياة.

 

الدكتور سامى عبدالعزيز، أستاذ الإعلام، بجامعة القاهرة، أجاب على تلك التساؤلات الخاصة والمتعلقة بتأثير تلك الدعاية من عدمه على الانتخابات، بكلمة مقتضبة: "وحدها لا تكفى"، مشيرًا إلى أن تلك الدعاية جزء من منظومة متكاملة لما يسمى الحملات التسويقية المتكاملة، والتى تشمل الإذاعة والتليفزيون والسوشيال ميديا، ثم إعلانات الطرق لدورها فى التذكير أكثر منه التأثير المعرفى.

 

وفيما يتعلق باستغلال البعض لتلك الدعاية لمصالحهم الشخصية، أكد فى تصريحات لقناة "سكاى نيوز"، بقوله: " فيها نوع من أنواع التلقائية لطبيعة الشخصية المصرية الذى تقول أنا هنا، فالبطل فى الصورة هو الرئيس السيسى، ولكن قد يكون له دافع، تابعا: "ما من مصلى إلا لطالب مغفرة"، مثل اليهودى الذى كتب نعى فى الأهرام، "كوهين ينعى ولده ويبيع ساعات بنمرة خمسة بباب اللوق".

 

وحول عدم وجود يافطات لدعم المرشح موسى مصطفى موسى، قال: المقارنة هنا صعبة، فأنت أمام رئيس تعايش مع الشعب 4 سنوات، وبالتالى الأٌلفة بينه وبين الرأى العام عالية، بينما المرشح الثانى تقدم متأخرا وأنفق جزءًا أكبر واعتمد على التسويق المباشر مثل اللقاءات الجماهيرية والمؤتمرات.

 

وعن رأيه فى المبلغ المحدد للحملات الإعلانية، قال أستاذ الإعلام بجامعة القاهرة، هذا المبلغ "فول سودانى"..، رقم يحكمه الفكر التقليدى وعدم الاستيعاب بحقيقة مفهوم التسويق السياسى، فهو لا يكفى 5 إعلانات تبث لأسبوع فى محطات تليفزيونية.

 

يذكر أن الحد الأقصى للدعاية الانتخابية والذى حددته الهيئة الوطنية للانتخابات بلغ 20 مليونًا، وفى حالة الإعادة 5 ملايين فقط.

 

وقال "عبدالعزيز"، لو أن الهيئة الوطنية تضم بعض المتخصصين الذى يعلمون كيف تخطط الحملات كان سيعاد النظر فى هذا المبلغ، متوقعا إعادة فى هذا السقف فى الانتخابات المقبلة.

 

يشار إلى أن الانتخابات الرئاسية ستنطلق فى 26، 27، 28 من شهر مارس الجارى.


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة