خالد صلاح

الكوميسا فى أفريقيا 2018: الاستثمارات الأفريقية البينية مازالت محدودة

الأحد، 09 ديسمبر 2018 02:34 م
 الكوميسا فى أفريقيا 2018: الاستثمارات الأفريقية البينية مازالت محدودة هبة سلامة
شرم الشيخ عبد الحليم سالم
إضافة تعليق

قالت الدكتور هبة سلامة الرئيس التنفيذى للوكالة الإقليمية للاستثمار التابعة لتجمع السوق المشتركة لدول شرق وجنوب أفريقيا - الكوميسا إن قارة أفريقيا أبهرت العالم بتقدمها الاقتصادى، حيث استحوذت الدول الأفريقية على 6 مراكز بين أكبر 10 دول فى العالم نموا فى العام الماضى.

وأضافت سلامة فى كلمتها خلال الجلسة الرئيسية لمنتدى افريقيا 2018 بشرم الشيخ اليوم بحضور الرئيس عبد الفتاح السيسى وعدد من الزعماء والقادة الافارقة إن  هذا الانجاز لم يكن ليتحقق دون وجود ارادة لدى القيادة السياسية فى قارة افريقيا لتحقيق التحول الاقتصادى والاستغلال الامثل لموارد بلداننا.

وأشارت إلى تحقيق غانا نموا اقتصاديا بلغت نسبته 9ر8% العام الماضى، وتنزانيا 8ر8 % واثيوبيا 2ر8% وكوت ديفوار 2ر7% وجيبوتى 7 % والسنغال 6ر9%، لافتة إلى أن هذه الأرقام المبهرة يجب أن تكون ركيزة للاستمرار فى التقدم ولتحسن أداء باقى الاقتصادات الأفريقية من أجل تحقيق التكامل الاقتصادى الذى ننشده جميعا.

ودعت الرئيس التنفيذى للوكالة الإقليمية للاستثمار بالكوميسا القطاع الخاص الأفريقى لمزيد من الجهد حتى يحتل مكانة المأمول منه فى قيادة النشاط الاقتصادى داخل القارة، ويكون منافسا حقيقا للاستثمارات الوافدة من خارج القارة، ليعملان جنبا إلى جنب من أجل تقدم بلداننا وتحقيق الرفاهية لشعوبنا.

وأكدت أن القارة الأفريقية بحاجة إلى الاستفادة من مواردها بشكل أكبر، وتحقيق هذا يتطلب مزيد من التواصل والمشاركة فى الأفكار والعمل الجماعى داخل القارة، معتبرة أن التنوع والاختلاف العرقى بوجود أكثر من 3 آلاف مجموعة عرقية ونحو ألفى لغة بجانب التنوع الوراثى الكبير يمثل نقاط تلاقى وتقارب لا نقاط ابتعاد خاصة ان القواسم المشتركة بين دول القارة عديدة.

ولفتت إلى أن قارة أفريقيا ستستقبل بحلول عام 2020 أكثر من 122 مليون شاب وشابه لسوق العمل هم خريجو الجامعات والمعاهد وغيرها بما يمثل قوة عمل جبارة يجب استغلالها وتهيئة المناخ لها للمشاركة فى قيادة النمو الاقتصادي، فى ظل امتلاك أفريقيا لشباب أثبتوا أنهم أكثر طموحا وابداعا وقادرون على اغتنام الفرص وباتوا يملكون مفاتيح المستقبل وقيادة مستقبل افريقيا.

وقالت سلامة إن قارة افريقيا تمتلك العديد من الفرص التى لا تزال غير مستغلة، ويكفى هنا القول بأن 10 دول أفريقية فقط تستحوذ على نحو 78% من الاستثمارات الاجنبية الوافدة إلى أفريقيا، ونحن هنا نريد أن نرى بقية الدول الأفريقية تسير جنبا إلى جنب فى النمو والرخاء الاقتصادى وتحقيق التكامل فيما بينها.

ونوهت بأن الاستثمارات البينية - الأفريقية الافريقية- لا تزال أيضا محدودة، كما أن الاستفادة من مواردنا لا يزال أيضا محدودا وهو ما يتطلب التحرك السريع، معتبرة أن هذا المطلب هو السبب الرئيسى لتواجدنا اليوم على أرض مصر من أجل تحقيق هذا الهدف للتعاون والتشارك فى الأفكار والعمل المشترك.

وأضافت سلامة أن رواد الأعمال من الشباب وتمكين المرأة من المناصب القيادية والتنفيذية فى القارة الأفريقية يمثلان ركنان أساسيان فى ازدهار قارة أفريقيا ومستقبله،لافتة إلى أنها تشعر بسعادة غامرة عندما ترى نجاحات لمشروعات رواد الأعمال من الشباب، مشيرة إلى نماذج حققت نجاحا كبيرا خرجت من هذا المنتدى فى نسخته الماضية أفريقيا 2017.

 


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



الرجوع الى أعلى الصفحة