خالد صلاح

صوت الأصم مسموع والنور مكانه فى القلوب والنجاح بالعقل مش بالجسم.. ذوو الاحتياجات الخاصة يمتلكون قدرات ومواهب مختلفة.. تعرف على طرق التعامل الصحية معهم.. ساعدهم وتعامل ببساطة من غير تجريح

الخميس، 06 ديسمبر 2018 04:00 م
صوت الأصم مسموع والنور مكانه فى القلوب والنجاح بالعقل مش بالجسم.. ذوو الاحتياجات الخاصة يمتلكون قدرات ومواهب مختلفة.. تعرف على طرق التعامل الصحية معهم.. ساعدهم وتعامل ببساطة من غير تجريح ذوى الاحتياجات الخاصة-صورة ارشيفية
كتبت نهير عبد النبى
إضافة تعليق

لم يكونوا بأجساد معافاة تماما، لكن استطاعوا أن يكونوا أقوياء ويحققون نجاحات وخبرات فى مجالات مختلفة، فالبعض منهم كفيف لكنه موهوب ومحترف فى مهنة معينة وغيره أصم ولا يستطيع أن يعبر عن مشاعره ومتطلباته بالكلام، لكن بعقله وقوته أثبت للجميع أن الإعاقة ما هى إلا إعاقة الفكر والروح.

نظرة المجتمع لذوى الاحتياجات الخاصة هى المعاناة الحقيقية التى يعيشوها، بسبب المعاملة المليئة بالشفقة والرهبة منهم، ويقدم "اليوم السابع" طرق ونصائح للتعامل الصحيح مع ذوى الاحتياجات الخاصة من غير ما تجرح مشاعرهم.

 

إزاى تتعامل مع ذوى الاحتياجات الخاصة من غير ما تجرح مشاعرهم

ذوى الاحتياجات
ذوى الاحتياجات

قد نصادف فى حياتنا أشخاصا يعانون من الإعاقة الجسدية مثل بتر فى أحد الأطراف أو الشلل الرباعى وغيرها من الأمراض التى تسبب الإعاقة الجسدية، البعض ينظر لهم كنوع من الشفقه والبعض الآخر كنوع من السخرية، وفى تلك الحالتين يتعرضون للاكتئاب وتسوء حالتهم الصحية، لذلك لابد أن نتبع بعض النصائح للتعامل مع ذوى الاحتياجات الخاصة، دون أن نجرح مشاعرهم عن طريق عدة خطوات وفقا لما ذكره موقع wikihow وهى

 

طرق التعامل مع ذوى الاحتياجات الخاصة دون أن تجرح مشاعره..

1: اهتم أن تتحدث معهم بأسلوب محترم، وتعامل معم أنهم أفراد عاديين ولا ينقصهم شىء، ولا تحاول أن تشعرهم بأنهم ضعفاء لا يمتلكون ما يمتلكه الأشخاص الطبيعيين.

2: ذوى الاحتياجات الخاصة يفضلون دائما التعامل معهم بأسلوب لغوى يضعهم فى المقدمة حتى لا يشعرون بأى نقص فى جسدهم.

3: حاول أن تتجنب السؤال عن سبب الإعاقة سواء للشخص نفسه أو لأفراد العائلة وتعامل بشكل طبيعيى بعيدا عن الشفقة.

4: لا تتحدث معهم باستخفاف أو سخرية، أو أنهم أضعف منك لكن تعامل بشكل طبيعى مثلما تتعامل مع أى شخص آخر.

5: عندما تقابل شخصا معاقا جسديا لا تتسرع فى مساعدته أو إسناده دون أن يطلب منك، وبكل احترام اسأله "هل تريد المساعدة"، حتى لا يشعر بالضعف أو أنه عبء على المجتمع.

6: كن صبورا عند التعامل معه ولا تشعره بالملل أو الزهق منه نتيجة إعاقته وتعامل بشكل مريح وبسيط، لتشعره بالأمان والمحبة.

7: لا تتحدث معه من الخلف لكن اجعل وجهك لوجه دائما حتى لا يشعر بالضيق والإحراج عندما لا يستطيع الالتفات لك للحديث معك.

8: علموا أطفالكم فن التعامل مع ذوى الاحتياجات الخاصة أنهم أناس طبيعيون يستطيعون التعامل مع الجميع ولديهم مهارات وقدرات مختلفة.

 

النور مكانه فى القلوب

كفيف
كفيف

"النور مكانه فى القلوب" هناك شريحة كبيرة من فاقدى البصر فى المجتمع البعض منهم استطاع أن يكتشف موهبته وقدرته ويستغلها والبعض المنهم ما زال يخاف من نظرات المجتمع المريبة المليئة بالاستهزاء والسخرية، ولكى نتعامل بشكل طبيعى مع فاقدى البصر ذكر موقع rnib بعض النصائح ومنها

1: لكى تلفت انتباه الشخص المصاب بفقدان البصر يجب أن تتحدث معه وتوجه الحديث له مباشرة أو عن طريق لمسة لطيفة على الذراع.

2: تحدث إلى الشخص المصاب مباشرة، بدلا من التحدث مع رفيقه المبصر، حتى لا تشعره بالضعف أو العجز.

3: أثناء التواجد فى مكان به تجمعات يجب التحدث واستخدام الردود اللفظية بدلا من الإيماءات والحركات الجسدية، حتى لا يشعر المصاب أنه مهمش ولا وجود له فى التجمعات.

4: عند المغادرة من المكان يجب أن تخبره حتى لا يكمل حديثه معك ويشعر بالإحراج والضيق.

5: تعامل معه بشكل طبيعيى حتى لا يشعر أنه مهمش ولا دور له فى المجتمع، فعلى الرغم من فقدانه البصر إلا أنه يستطيع أن يعمل ويتزوج ويعيش حياته بشكل طبيعى.

6: قد يكون لدى فاقدى البصر مواهب وقدرات مختلفة، لذلك يجب أن نساعدهم فى تنمية المواهب والقدرات الخاصة بهم وإزالة العوائق من أمامهم.

 

صوت الأصم مسموع

صم
صم

لغة الإشارة من أبسط اللغات التى يمكن تعلمها وفى نفس الوقت فهى وسيلة سهلة تساعدنا على التواصل مع الصم وضعاف السمع، فيعانى الكثيرون من ضعاف السمع من التواصل مع الآخرين بسبب عدم فهمهم ما يعرضهم لمشاكل نفسية واكتئاب.

 

وحسب ما ذكره موقع hearingdogs فهناك بعض النصائح للتعامل مع الصم وضعاف السمع وهى..

1: يجب أن تعلم جيدا أن الصم وضعاف السمع لديهم مهارات ومواهب عديدة ويمتلكون ذكاء عاليا يتفوقون به عن غيرهم، لذلك تعامل معهم بشكل طبيعى دون حساسية.

2: احترم آرائهم ورغباتهم دون الاستهانة، حتى لا يشعرون بالتفرقة والوحدة.

3: عند الحديث معهم تواصل بصريا واحتفظ بالحديث معهم وحاول ألا تنظر بعيدا عنهم.

4: من الممكن تعلم لغة الإشارة لسهولة الحديث معهم دون إحراج.

5: توعية الأطفال بالصم وضعاف السمع حتى لا يستغربون طريقتهم فى الحديث ويعرضونهم للإحراج.


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة