خالد صلاح

قيادى إخوانى سابق: الجماعة تتعامل مع عاملى قنواتها كسلع ويطردونهم بأى وقت

الجمعة، 09 نوفمبر 2018 03:00 ص
قيادى إخوانى سابق: الجماعة تتعامل مع عاملى قنواتها كسلع ويطردونهم بأى وقت ابراهيم ربيع
كتب أحمد عرفة
إضافة تعليق

تشتعل الأزمة الداخلية لجماعة الإخوان، في ظل حالة السخط التى تنتاب العاملين بقنوات الجماعة فى إسطنبول ، بسبب سياسة طرد العاملين من تلك القنوات، وعمليات النصب التى يتورط فيها القائمون على تلك القنوات الإخوانية.

وفى هذا السياق أكد إبراهيم ربيع، القيادى السابق بجماعة الإخوان، أن العاملين بقنوات الجماعة بالمرتزقة الذين لا يمكنهم التمرد في الخارج بل سيضطرون إلى السكوت حتى لا يتم طردهم من تركيا.

وقال القيادى السابق بجماعة الإخوان في تصريحات لـ"اليوم السابع": إن قيادات الإخوان تتعامل مع العاملين بقنواتها على أنهم مجرد سلع يتم شرائها، وبالتالي فإنه في حال عدم الحاجة لهم يتم طردهم وشراء أشخاص آخرين.

وكانت الأزمة اشتعلت من جديد داخل قناة الشرق الإخوانية، فى ظل خروج اعترافات من العاملين بتلك القنوات تكشف الوضع المأساوى الذى تعيشه الجماعة وقياداتها فى إسطنبول، وعمليات النصب وفصل العديد من العاملين بتلك القنوات.


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة