خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

اتفاق بين مجلس الوحدة الاقتصادية العربية ومنظمة التعاون الاقتصادى والتنمية

الأربعاء، 07 نوفمبر 2018 05:43 م
اتفاق بين مجلس الوحدة الاقتصادية العربية ومنظمة التعاون الاقتصادى والتنمية اتفاق بين مجلس الوحدة الاقتصادية العربية ومنظمة التعاون الاقتصادى والتنمية
كتب أحمد يعقوب

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

شارك مجلس الوحدة الاقتصادية العربية فى مجموعة العمل التى نظمتها منظمة التعاون الاقتصادى والتنمية فى العاصمة كورية الجنوبية سول مؤخرا بالشراكة مع وزارة الداخلية والأمن فى جمهورية كوريا الجنوبية والخاصة باجتماع القادة الإلكترونيين لعام 2018.

وتأتى مشاركة المجلس تلبية لدعوة منظمة التعاون الاقتصادى والتنمية ضمن الجهود المبذولة لاستكشاف التجارب العالمية ووجهات النظر اتجاه الاقتصاد الرقمى، فضلا عن حشد الخبرات الدولية ذات الصلة لتحقيق أهداف الرؤية العربية المشتركة للاقتصاد الرقمى.

وبحسب بيان صحفى، فإنه تم عرض مبادرة الرؤية العربية المشتركة للاقتصاد الرقمى أمام مجموعة عمل منظمة التعاون الاقتصادى والتنمية فى كوريا الجنوبية

وشارك على الخورى، مستشار مجلس الوحدة الاقتصادية العربية فى مجموعات العمل، استعرض فيها المبادرة ومراحلها وأهدافها فى تقصى الواقع الرقمى فى الوطن العربى بمقارنات تفصيلية لقدرات الاقتصادات المتقدمة وتحديد العقبات الرئيسة والفرص الاقتصادية للدول الأعضاء فى جامعة الدول العربية.

وبين "الخورى" محاور دعم خطط التحول الرقمى للحكومات العربية، وتعزيز خطط الشمول المالى ودعم تطوير البنى التحتية المعرفية والتشريعية والتكنولوجية فى الدول العربية، موضحا لمجموعة العمل التى ضمت 32 عضوا من مختلف أنحاء العالم بأن التشريعات والمناخ الاستثمارى المدروس من شأنه أن يجذب رؤوس الأموال بطرق تلبى الأهداف الإيجابية المرجو تحقيقها للشعوب العربية.

أعرب الخورى عن امتنانه لدولة الإمارات على دعمها اللامحدود فى تسخير الإمكانيات للوطن العربى وحرص قادتها على تطوير وتفعيل العمل العربى المشترك. وثمن مساندة القيادة الرشيدة لدولة الإمارات لإحياء وتنشيط الوحدة الاقتصادية بين الدول العربية من خلال بوابة الاقتصاد الرقمى.

وأشاد المشاركون باستراتيجيه الاقتصاد الرقمى العربى مؤكدين على أهمية تفعيل الرؤية العربية المشتركة لتحسين اقتصادات الدول العربية، فضلا عن أهمية توجيه صناديق الاستثمار الدولية لبناء القدرات والبنى التحتية للتكنولوجيا فى العالم العربى.

80 عضوا من 55 جنسية ف لجنة مراجعة استراتيجية الاقتصاد الرقمى العربى
 

ونوه الخورى إلى أهمية مشاركة خبراء وممارسين ومفكرين عرب ودوليين فى اللجنة الفرعية التى شكلها المجلس لمراجعة الاستراتيجية وذلك لحشد أكبر عدد ممكن من الخبرات للخروج بإستراتيجية تلبى الأهداف المنشودة للدول العربية وتعزيز اقتصاداتها وتحسين الحالة المعيشية للمجتمعات العربية.

 

ورحب المجلس بالأعضاء الجدد من الدول المشاركة الذين انضموا إلى لجنة مراجعة الاستراتيجية خلال يومى مجموعات العمل ليصل عدد أعضاء اللجنة إلى 80 عضوا من 55 جنسية بخبرات عالمية متنوعة وواسعة فى مجالات الاقتصاد الرقمى.

آفاق تعاون مع منظمة التعاون الاقتصادى والتنمية
 

وعلى هامش المشاركة، تم الاتفاق بين مجلس الوحدة الاقتصادية العربية ومارى كيفينيمى، نائب أمين عام منظمة التعاون الاقتصادى والتنمية على التعاون ومساندة جهود الرؤية العربية المشتركة للاقتصاد الرقمى وبناء البنى التحتية للتنمية المستدامة فى الدول العربية.

أكد الطرفان على أن العالم العربى لديه فرص هائلة حقيقية لتعزيز اقتصادياته عن طريق منظومة الاقتصاد الرقمى.

وقدم المجلس درعا تقديريا لكيفينيمى لجهودها فى التعاون الدولى وفى دعم النمو الشامل ودعم الاقتصاد الرقمى العالمى.

ومن أبرز المهام التى تضطلع بها كيفينيمى، الإشراف الاستراتيجى فى مجال الحوكمة الكفؤة والفعالة، والتنمية الإقليمية، والتجارة والزراعة، والإحصاء بالإضافة إلى مسؤوليتها عن دفع مبادرة "العيش الأفضل" فى منظمة التعاون الاقتصادى والتنمية.

IMG-20181107-WA0000
 
 
IMG-20181107-WA0001

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة