خالد صلاح

أشهر ناجية من جحيم "داعش" تعزى شهداء مصر

الأحد، 18 نوفمبر 2018 09:31 م
أشهر ناجية من جحيم "داعش" تعزى شهداء مصر لمياء حجى بشار
كتب أيمن رمضان
إضافة تعليق

قدمت لمياء حجى بشار، الإيزيدية المغتصبة من قبل عصابات داعش، العزاء لكافة أسر شهداء بمصر الذين ارتقوا بسبب العمليات الهجمية التى ينفذها الإرهابيين، موضحة أن الإرهاب لا دين ولا وطن له.

وتابعت: "فى العراق تعرضت للاختطاف أنا وأختى على يد عصابات داعش وقتلوا الرجال والنساء أمام أعيننا من بينهم أبى وأخواتى.. تختلف اسماؤهم ولكن فكرهم واحد".

وأضافت لمياء بشار فى حوارها مع الإعلامى وائل الإبراشى، ببرنامج "كل يوم"، المذاع عبر فضائية "on e": "أعضاء تنظيم داعش الإرهابى، كان ينظرون لنا على أساس أننا كفار وعليه فقد كانوا يقولون أن نساء الأيزيدات حلال لهم".

وتابعت:"عندما تم اختطافى ذهبوا بى أنا وأختى إلى الموصل ومن ثم ذهبوا بنا إلى الرقة فى سوريا مع قرابة 70 فتاة إيزيدية أخرى".

وأكدت أن قيادات داعش لهم حصص من النساء المختطفات ولهم الحق فى البيع أو الاستمتاع بهن، وتابعت:"الاطفال الذين تنجبهن السبايا يتم تجنيدهم فى صفوف داعش".


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة