خالد صلاح

3 عوامل أفقدت الأهلي شخصية البطل!

السبت، 10 نوفمبر 2018 11:09 م
3 عوامل أفقدت الأهلي شخصية البطل! الاهلي
كتبت أسماء عمر
إضافة تعليق

على الملعب الأوليمبي برادس، تلقى النادي الأهلي هزيمة ثقيلة بثلاثية نظيفة أمام نادي الترجي التونسي، في المباراة التي جمعت الفريقين بإياب الدور النهائي لدوري أبطال أفريقيا، لتتبخر أحلام وطموحات الجماهير الحمراء في حصد اللقب التاسع للعام الثاني على التوالي .

النادي الأهلي افتقد لشخصية البطل خلال أحداث المباراة، ليستقبل ثلاثة أهداف بغرابة، دون أن وجود هجمة واحدة ناجحة لأبناء القلعة الحمراء طوال 90 دقيقة، أسباب عديدة جاءت وراء الأداء الباهت الذي قدمه لاعبو الأهلي نرصدها في السطور التالية .

عدم وجود قائد

افتقد النادي الأهلي لوجود شخصية القائد في قلب الميدان، الذي يقوم بتوجيه زملائه داخل الملعب، ومنذ اعتزال الجيل الذهبي في الفريق الأحمر الذي كان أخره وائل جمعة، لم يجد النادي الأهلي ضالته في وجود القائد في أي من لاعبيه رغم وجود لاعبين أصحاب خبرات .

نقص الخبرات

اعتزل جيل البطولات في النادي الأهلي الذي توج بعديد من الألقاب على فترات متقاربة، ولم يتبقى من الجيل الذهبي سوى حسام عاشور وأحمد فتحي و وليد سليمان، فيما يعتمد الفريق الأحمر على مجموعة من اللاعبين الشباب الذين لم تسعفهم خبراتهم في خوض المباراة النهائية .

الأداء الدفاعي لكارتيرون

اعتمد باتريس كارتيرون المدير الفني للنادي الأهلي على أسلوب لعب دفاعي لا يناسب طريقة القلعة الحمراء خلال مباراة الترجي، ليعاني الأحمر من ضغط متواصل على مدار الـ 90 دقيقة ويستقبل ثلاثية الترجي .

 

 


إضافة تعليق




التعليقات 1

عدد الردود 0

بواسطة:

محمد حسن

سبب واحد فقط هو تشجيع جماهير الأهلي لنادي صن داونز ضد مواطنه المحترم نادي الزمالك

فأذاقهم الله من نفس الكأس وأرجو أن يكون هذا الكأس درسا للجميع أنا وابن عمي على الغريب ألا ترون أن الترجي كان له فرصة وحيدة هي التي اقتنص بها البطولة فين حين أن النادي الأهلي كان له فرص كثيرة من بينها الخسارة في تونس بفارق هدف واحد أو هدفين (٤ / ٢ فما فوق) وشكرا لليوم السابع

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة