خالد صلاح

مراكز المنيا تسترد 8673 فدانا من الأراضى الزراعية خلال حملات حق الشعب

الخميس، 11 أكتوبر 2018 04:22 م
مراكز المنيا تسترد 8673 فدانا من الأراضى الزراعية خلال حملات حق الشعب اللواء قاسم حسين محافظ المنيا
كتب فريق المحافظات
إضافة تعليق
قال اللواء قاسم حسين محافظ المنيا، إن حملات الإزالة الخاصة بالموجه الحادية عشر (حق الشعب) لاسترداد أراضى أملاك الدولة نجحت في إزالة 618 حالة تعدي منها 526 حالة تعديات مباني بمساحة 209601.5 م2 و 92 حالة تعدى على الاراضى الزراعية بمساحة 8673 فدان و9 قيراط و6 أسهم وذلك خلال الفترة من 3 وحتى 10 أكتوبر الجاري.
 
أشاد المحافظ بجهود إدارة الأملاك ومركز المعلومات والوحدة الفنية الهندسية وكافة القطاعات والإدارات التي تشارك في تنفيذ الموجه الحادية عشر باسترداد أراضي الدولة ، موضحاً أن المحافظة تجاوزت النسبة المحددة للحالات المستهدفة بفارق 469 حالة حيث إن حالات التعديات التي تم التخطيط لإزالتها قبل بدء الحملة على مستوى المحافظة قدرت بـ 149 حالة منها 130 حالة تعديات مباني بمساحة 22976.5م2 و19 حالة تعدى على الأرض الزراعية بمساحة 35 فدان.
وكلف المحافظ الجهات المعنية ورؤساء المدن والمراكز بالمضي في تنفيذ خطه إزالة التعديات وإرسال تقارير يومية لغرفة عمليات المحافظة برئاسة السكرتير العام ،والمتابعة المستمرة مع مجموعة عمل إدارة الأزمة بكل مركز والتي يمثل فيها الجهات صاحبة الولاية على الأراضي المتعدي عليها ، على أن يكون لدى كل جهة بيان بعدد الحالات ومساحتها واسم المتعدي على الأرض رباعي ، مع وضع لافتة على الأراضي المستردة بأنها أملاك الدولة وممنوع التعامل عليه.
وتواصل الوحدات المحلية جهودها بالتعاون مع الجهات الأمنية في رفع وإزالة كافة التعديات الواقعة على أراضى أملاك الدولة داخل زمام المحافظة من اجل استرداد هذه الاراضى والحفاظ على هيبة الدولة.
 
من ناحية أخري أحال اللواء قاسم حسين محافظ المنيا، 23 موظفاً بمجلس قروي الشيخ مسعود التابع لمركز العدوة للتحقيق من قبل الإدارة العامة للشئون القانونية لتغيبهم عن العمل دون إذن مسبق وعدم التزام البعض بمواعيد العمل الرسمية في دفاتر الحضور والانصراف .
 
كما قرر المحافظ إحالة 10 موظفين آخرين بالوحدة الصحية ومكتب تموين القرية للتحقيق وذلك للغياب دون عذر وتركهم العمل دون تصاريح رسمية مما اثر سلبيا في قوة العمل داخل القطاعات الخدمية وادي الى تكدس المواطنين وتعطيل مصالحهم.
 
جاء قرار المحافظ بناء على التقرير الذي أعدته لجنة الانضباط والتفتيش الدوري، عقب الزيارة المفاجأة التي قام بها إبراهيم نصير رئيس مركز العدوة وعاكف عبد السلام مدير التفتيش الإداري لمقر الوحدة المحلية لمجلس قروي الشيخ مسعود ومكتب التموين والوحدة الصحية بالقرية للوقوف على مدى انتظام سير العمل والخدمات المقدمة للمواطنين، حيث تبين خلال الزيارة غياب موظفين دون تقديم إذن مسبق وتأخر البعض عن مواعيد العمل الرسمية.
 
وكان المحافظ قد وجه رؤساء المراكز بالمرور الدوري والمفاجئ على الوحدات القروية و المدارس والمستشفيات والوحدات الصحية للوقوف على الخدمات المقدمة للمواطنين ورصد اى سلبيات، واتخاذ الإجراءات الرادعة ضد كل مقصر او مهمل أو متخاذل عن العمل داخل اى مصلحة حكومية بدائرة المركز.
 
أوضح التقرير متابعة رئيس المركز خلال جولته لأعمال تجميل المدخل الشرقي للمدينة والتي تشمل دهان البلدورات والأسوار وتهذيب وزراعة الأشجار، والإشراف على أعمال تركيب الأسلاك وكشافات الإنارة بطريق شمس الدين وذلك ضمن خطة المركز لإنارة الطرق العامة للحد من وقوع الحوادث وحفاظاً على أرواح المواطنين.
 

إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة